الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

تكريم المراقبين المحليين التابعين للجنة الاهلية للرقابة على الانتخابات في بيت لحم

نشر بتاريخ: 21/08/2005 ( آخر تحديث: 21/08/2005 الساعة: 13:24 )
بيت لحم -معا قام مجلس الرقابة الاهلية في محافظة بيت لحم يوم امس بتكريم المراقبين المحليين التابعين للجنة الاهلية للرقابة على الانتخابات في قاعة مركز الفينيق وشارك في التكريم سكرتير الرقابة الاهلية السيد عارف جفال ومجلس الرقابة في محافظة بيت لحم وادار الاحتفال السيد سليمان ابو مفرح.

ويذكر ان مجلس الرقابة الاهلية في محافظة بيت لحم قد تم تشكيله باشراف مؤسسة الملتقى المدني من خلال منسق جنوب الضفة راجي عودة حيث تم انتخاب تسعة مؤسسات تشرف على عمل الرقابة ويتشكل المجلس من سليمان ابو مفرح عن جمعية تقوع الخيرية، نهى خوري عن دار الندوة الدولية، ناجي عودة عن اللجنة الشعبية للخدمات في مخيم الدهيشة، اريج فسيس عن الاتحاد النسائي العربي بيت ساحور، سليمان عبد الله عن نادي شباب العبيدية، مريم صلاح عن مركز النشاط النسوي دار خمشتا، خديجة ردايدة عن اتحاد لجان المراة للعمل الاجتماعي، نضال غنيم عن النادي الارثوذكسي العربي في بيت جالا ووليد الخطيب عن مركز العودة.

وتحدث جفال عن تشكيل سكرتارية الرقابة الاهلية والاهداف التي تقوم عليها والمؤسسات المشاركة واشار الى اهمية الرقابة الاهلية في انها تشكل احدى الضوابط المهمة لعملية الانتخابات ومساهمة من مؤسسات المجتمع المحلي في العملية الديمقراطية بعيدة عن الفئوية والحزبية واشار الى مدى فعالية الرقابة الاهلية في محافظة بيت لحم وياتي هذا التكريم بعد الجهود المميزة التي قام بها مجلس بيت لحم والمراقبين المحليين.

وتحدثت نهى خوري كلمة باسم المجلس واشارت ان المجلس ما كان له ان ينجح الا بفضل المراقبين المحليين والتزامهم بالرقابة بشكل حيادي والالتزام المنقطع النظير الذي ابدوه خلال انتخابات المرحلة الاولى والثانية لانتخابات الهيئات المحلية والانتخابات الرئاسية بالاضافة الى الالتزام بالتدريبات وكتابة التقارير عن سير العملية الانتخابية واشارت الى استكمال العملية الرقابية من خلال انتخابات المرحلة الثالثة التي ستتم في 29/9/2005 والانتخابات التشريعية القادمة.

وعبر المشاركون في التكريم عن اهمية العمل الذي يقومون به وعن ايمانهم للتطوع كمراقبين في دعم العملية الديمقراطية وانهم اكتسبوا المعرفة والخبرات من خلال التدريبات والمشاركة في الرقابة والتعامل مع المواطنين والمؤسسات المختلفة.
وفي ختام الاحتفال تم توزيع الشهادات من قبل سكرتير الرقابة الاهلية ومجلس الرقابة في المحافظة ومنسق موسسة الملتقى المدني على مئة واربعون مراقب ومراقبة من مختلف انحاء محافظة بيت لحم.