محكمة الجلمة الإسرائيلية تمدد اعتقال عدد من الأسرى والمخابرات الإسرائيلية تحول القاضي عبد الله حرب إلى السجن الإداري

نشر بتاريخ: 10/05/2007 ( آخر تحديث: 10/05/2007 الساعة: 16:11 )
جنين - معا - مددت المحكمة العسكرية الإسرائيلية في الجلمة اعتقال لعدد من الأسرى من محافظة جنين بتهمة الانتماء لحركة الجهاد الإسلامي كما حولت المخابرات الإسرائيلية الاعتقال الإداري قاضي محكمة الاستئناف الشيخ عبد الله حرب تركمان.

وقال المحامي فريد هواش في بيان له إلى أن محكمة الجلمة مددت اعتقال الأسير محمد حسن ياسين ملحم من كفر راعي والأسير رائد ناصر عبد الرحمن عبيدي من جنين والأسير صالح مشهور صالح أبو عزه من طوباس لمدة 15 يوم بتهمة العضوية والنشاط في حركة الجهاد الإسلامي والمس بأمن المنطقة حيث يكون موعد الجلسة القادمة بتاريخ 22/5/2007.

كما مددت اعتقال كلا من الأسرى إبراهيم عبد الرحمن صالح طحاينة من السيلة الحارثية احمد قاسم إبراهيم عموري من جنين لمدة 22 يوم بتهمة المس بأمن المنطقة والنشاط في تنظيم معادي ومساعدة مطلوبين حيث تكون الجلسة القادمة بتاريخ 29/5/2007.

كما مددت اعتقال كل من الأسير احمد فوزي سعيد صوافطة من طوباس والأسير احمد طاهر سيف الدين طحاينة من السيلة الحارثية لمدة 8 أيام حيث وجهت لهم تهمة المس بأمن المنطقة وعضوية ونشاط في تنظيم معادي " حركة الجهاد الإسلامي حيث يكون موعد الجلسة القادمة بتاريخ 15/5/2007

من جهة أخرى أفاد محامي جمعية نفحة للدفاع عن حقوق الأسرى والإنسان أن المخابرات الإسرائيلية حولت الشيخ عبد الله حرب تركمان قاضي محكمة الاستئناف إلى الاعتقال الإداري بعد أن عجزت المخابرات الإسرائيلية عن إثبات أي تهمة على الشيخ

وطالبت المؤسسات الدولية برصد هذه الانتهاكات والضغط على إسرائيل للحد من إجراءاتها العدوانية بحق الشعب الفلسطيني ورموزه