السبت: 25/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

مديرية التربية والتعليم في طولكرم تختتم فعاليات المهرجان المركزي السنوي للأنشطة الطلابية

نشر بتاريخ: 13/05/2007 ( آخر تحديث: 13/05/2007 الساعة: 16:41 )
طولكرم- معا - إختتمت مديرية التربية والتعليم في محافظة طولكرم اليوم المهرجان المركزي السنوي للأنشطة الطلابية بعنوان(فلسطين -التراث والاصالة)تحت رعاية وزير التربية والتعليم الدكتور ناصر الدين الشاعر، وذلك على مسرح مدرسة العدوية الثانوية للبنات في المدينة.

وحضر المهرجان محافظ طولكرم العميد طلال دويكات، والهام عبد القادر مدير عام الادارة العامة للنشاطات في وزارة التربية والتعليم ممثلة وزير التربية، والنائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي الدكتور حسن خريشة، ومدير التربية والتعليم في طولكرم محمد القبج، ومدير التربية والتعليم في غزة علي ابو سمك، و مدير بنك القاهرة عمان في طولكرم فؤاد الصريدي الراعي لكافة المسابقات المدرسية، وقادة الاجهزة الامنية في المحافظة، وممثلي عن القوى الوطنية والاسلامية والمؤسسات الرسمية والاهلية.

وفي كلمة له، اكد دويكات ان هذا المهرجان عبر عن اصالة وتراث هذا الشعب وقيمه رغم محاولات الاحتلال شطب الذاكرة وطمس الهوية والتراث الوطني الفلسطيني، معرباً عن تقديره لأسرة التربية والتعليم الذين يؤدون رسالتهم التعليمية والتربوية تجاه شعبهم ووطنهم، على الرغم من الظروف القاسية والصعبة التي يعيشونها في ظل انقطاع الرواتب، والحصار الدولي واجراءت الاحتلال القمعية.

ووجه محافظ طولكرم نداءً الى كافة الفصائل الوطنية والاسلامية أن توحدوا لحماية المشروع الوطني من الضياع، مناشداً العالم الدولي على رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني.

من جانبها، اكدت الهام عبد القادر ان الوزير الشاعر اوصى مجلس الوزراء من خلال مذكرة بتخصيص المنحة القطرية فقط لرواتب المعلمين في سلك التربية.

واوضحت عبد القادر ان الادارة العامة للنشاطات لا تألو جهداً في سبيل تنمية مواهب وابداعات الطلبة والتي ظهرت نتائجها في المهرجانات التي لا تمثل الوطن فقط وانما منابر العالم.

بدوره، حيا القبج الاسرة التربوية على صمودهم رغم الحصار الدولي والاسرائيلي وانقطاع الرواتب، مناشداً الرئآسة والحكومة بالعمل على توفير الرواتب للجميع حتى تستطيع إكمال مسيرتها.

واوضح القبج ان محافظة طولكرم عودت الجميع على تميزها وتفوقها، مشيراً الى ان هذا اليوم اضاف تميزاً آخراً من خلال ما تضمنه هذا المهرجان من فقرات ابداعية جسدت الوطن في تراثه واصالته، مثمناً تعاون كافة المؤسسات الرسمية والاهلية والاجهزة الامنية والبلديات ومجالس والقوى الوطنية والاسلامية والمحافظ وبنك القاهرة عمان على دعم المسيرة التعليمية والتربوية.

وتخلل المهرجان العديد من الفقرات الإبداعية التراثية التي تظهر الواقع الفلسطيني قدّمتها العديد من مدارس المحافظة.

وفي نهاية المهرجان، تم توزيع الهدايا والدروع التقديرية على عدد من المؤسسات الرسمية والشعبية ووسائل الاعلام تكريماً لهم، ومنهم مراسل وكالة معاً الإخبارية في محافظة طولكرم الزميل سامي الساعي، مثمنين دور معاً في تغطية فعاليات مديرية التربية و التعليم في المحافظة.

كما قام الحضور بافتتاح "المعرض الفني الذي شمل على لوحات فنية تراثية واشغال يدوية والرسم على الزجاج والمرايا والفخار ومعرض الوسائل العلمية ومعرض الصحة والارشاد والاقتصاد المنزلي والتراث".