الأحد: 23/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

موفاز : صواريخ حزب الله تصل الى القدس وتل ابيب وبئر السبع

نشر بتاريخ: 07/06/2007 ( آخر تحديث: 07/06/2007 الساعة: 17:01 )
بيت لحم -معا- ابلغ وزير المواصلات الاسرائيلي شاؤول موفاز وزيرة الخارجية الامريكية كونداليسا رايس خلال زيارته واشنطن لبحث افاق التعاون الاستراتيجي بين الطرفين, ان سوريا وايران زودتا حزب الله بصواريخ طويلة المدى تستطيع ضرب القدس وتل ابيب وبئر السبع, مؤكدا ان معلوماته تستند الى معلومات استخبارية موثقة.

واشار موفاز الى استمرار تهريب الاسلحة الى حزب الله فيما يعتبر فشلا للحظر الدولي وقال " ان الحظر الدولي قد فشل ونحن نجلس هنا فيما يستمر تدفق السلاح على حزب الله ".

واكد موفاز بان حزب الله لم يترك جنوب لبنان وان مقاتليه لازالوا بالقرب من الحدود وقال " لم يترك حزب الله جنوب لبنان مطلقا، صحيح ان مقاتلي الحزب لا يظهرون على الحدود لكنه موجدون في مواقع تحت ارضية قريبة من الحدود ".

وفي اطار فهم اقوال موفاز حول صواريخ حزب الله الجديدة نقلت صحيفة "يديعوت احرونوت" عن خبير اسرائيلي في مجال الصواريخ قوله بان الحديث يدور عن الصاروخ الايراني " فتح 110 " صاحب القوة التدميرية الهائلة حيث يحمل رأسا متفجرا يزن نص طن من المواد شديدة الانفجار فيما يبلغ مداه 250 كلم وهي المسافة التي تفصل بين الحدود اللبنانية ومدينة بئر السبع .

واضاف الخبير ان الصاروخ وهو من انتاج الصناعات العسكرية الايرانية يطلق من على منصة تشبه منصة اطلاق الصواريخ (ارض -جو من نوع S.A-2) .

وفيما يتعلق بالتهديد الايراني قال موفاز بانه لم يحدث اي تغيير في تصميم ايران على الاستمرار ببرنامجها النووي, متهما ايران بالتهرب من القرارات الدولية, مطالبا بزيادة الضغط عليها وفرض المزيد من العقوبات الدولية .

وحدد موفاز نهاية عام 2007 كتاريخ نهائي للوصول الى حل دبلوماسي لقضية البرنامج النووي الايراني وقال " يجب ان نصل الى حل دبلوماسي لهذه القضية حتى نهاية عام 2007 ".