الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

عشراوي تدعو الولايات المتحدة إلى دعم القانون الدولي ومحاسبة إسرائيل

نشر بتاريخ: 26/03/2014 ( آخر تحديث: 26/03/2014 الساعة: 01:55 )
رام الله - معا- دعت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي الولايات المتحدة الأمريكية لدعم القانون الدولي وامتلاك الإرادة السياسية اللازمة للجم الانتهاكات الإسرائيلية للقانون الدولي والإنساني، مشيرة إلى حتمية انسداد أفق السلام في ظل عدم توفر الالتزام الأمريكي بمحاسبة إسرائيل ووضعها تحت طائلة القانون، ومعاملة شعبنا على أسس التكافؤ والمساواة.

جاء ذلك خلال لقائها امس مع السفيرة المتجولة لقضايا المرأة العالمية كاثرين راسل في مقر منظمة التحرير، حيث أطلعت عشراوي السفيرة والوفد المرافق على الانجازات التي حققتها المرأة الفلسطينية رغم الصعاب التي تواجهها، بالإضافة إلى عملية المفاوضات الجارية بين الطرفين، والحقائق التي تفرضها إسرائيل على أرض الواقع بالقوة.

وقالت: "على الرغم من العقبات والممارسات غير القانونية التي يفرضها الاحتلال العسكري الإسرائيلي، وعلى الرغم أيضاً من التمييز بين الجنسين في فلسطين إلا أن المرأة الفلسطينية ما زالت ماضية في نضالها من أجل المساواة والكرامة والعدالة الاجتماعية".

وأشارت عشراوي إلى دور المرأة في "عملية السلام"، وأهمية الحركة النسائية في فلسطين، وأضافت: " لقد تعرضنا على مدى عقود من الزمن للأسر وخضعنا لنظام السيطرة المباشر، وما زالت السلطة القائمة بالاحتلال تمعن بانتهاك حقوق وحريات الإنسان الفلسطيني، وتفرض الحصار وتمارس عملية تطهير عرقي منظمة في مدينة القدس وتهدم المنازل وتهجر السكان الأصليين قسرياً، وتمنع الحركة وتسرق الأرض وتصادر الموارد الفلسطينية الأمر الذي يتطلب اتخاذ مبادرات فاعلة ونوعية من المجتمع الدولي لإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية ذات السيادة".