القوى الوطنية والإسلامية تلتقي نائب الأمين العام لـ فدا

نشر بتاريخ: 25/05/2014 ( آخر تحديث: 25/05/2014 الساعة: 11:06 )
غزة - معا - عقدت لجنة القوى الوطنية والإسلامية اجتماعاً مع وفد الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني- فدا، القادم من الضفة والذي يزور قطاع غزة، حيث ضم الوفد سهام البرغوثي، نائب الأمين العام والمهندس أنور هلال، عضو المكتب السياسي لـ فدا.

ورحب خالد البطش منسق لجنة القوى الوطنية والإسلامية بالسيدة سهام البرغوثي وأنور هلال، مؤكداً على أهمية التواصل بين الضفة والقطاع في ظل حالة الحصار الذي يعاني منه القطاع واستمرار اعتداءات حكومة الاحتلال الإسرائيلي.

وأكدتْ نائب الأمين العام لـ فدا على الاهتمام البالغ من قبل حزب فدا للاطلاع على حجم المعاناة التي مر بها الشعب الفلسطيني في قطاع غزة من حصار وإغلاق ودمار وعدوان متواصل من قبل دولة الاحتلال الإسرائيلي.

وحذرت البرغوثي من خطورة مخططات مشروع الاحتلال الإسرائيلي في مناطق C، والتي تُشكل 60% من مساحة الضفة الغربية، والرامية للانسحاب من المناطق المأهولة بالسكان فقط، والإبقاء على غالبيتها تحت السيطرة الإسرائيلية الكاملة عبر سياسة الضم العنصري.

وأكدت البرغوثي على أهمية استعادة وحدة الوطن، وأن المصالحة الفلسطينية على أساس وحدوي كامل متكامل، وبمشاركة وطنية، حتى تُشكل صماماً لحماية اتفاق المصالحة الأخير – اتفاق مخيم الشاطئ بغزة.

وطالب الاجتماع بضرورة الاهتمام بمشاكل قطاع غزة الحياتية والمعيشية بعامة، وبخاصة الخصومات التي طالتْ رواتب الموظفين في الوظيفة العمومية، وضرورة وقف هذه الخصومات مع استرجاع ما تم خصمه، وعدم الإقدام على خصم العلاوات القيادية للعسكريين من قطاع غزة، كما طالبوا بحل مشكلات متفرغي 2005، 2006و المقطوعة رواتبهم، وذلك بعودة رواتبهم، كما استحقاقاتهم المادية والمعنوية، وشدد الاجتماع على ضرورة صرف مخصصات شهداء حربي 2008/2009 و 2012 على قطاع غزة، اسوة بكل الشهداء.