جماهير غفيرة من أبناء خانيونس يشيعون جثمان الشهيد خالد حامد قائد كتائب الأقصي بمخيم خانيونس

نشر بتاريخ: 02/09/2005 ( آخر تحديث: 02/09/2005 الساعة: 16:10 )
خانيونس - معا - شيعت جماهير غفيرة من أبناء محافظة خان يونس بعد صلاة الجمعة جثمان الشهيد خالد حامد قائد كتائب شهداء الأقصى بمخيم خانيونس ، والذي استشهد بالأمس نتيجة انفجار قذيفة أربى جي ، كان يحاول إطلاقها في موقع تدريب تابع لكتائب الاقصى في مدينة رفح ، مما أدى الى انفجارها قبل ان يتم اطلاقها مما ادى الى استشهاده وأحداث تشوه في جسد الشهيد ، وقد انطلق الآلاف بموكب التشييع من مسجد الشافعي بالمخيم الغربي ، إلى مقبرة الشهداء حيث ردد المشاركون الهتافات الوطنية وعددوا مناقب الشهيد الذي يعتبر أول من قام بإطلاق قذيفة أربى جي في مدينة خانيونس ، وقد شارك في المسيرة العشرات من المسلحين الذين قاموا بإطلاق الرصاص بالهواء تحية للشهيد . وقد حمل المسلحون خلال موكب التشيع قذائف الهاون والصواريخ محلية الصنع .