الثلاثاء: 18/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

الاحتلال يدمر منزلي القواسمي وابو عيشة ويغلق ثالث بالباطون في الخليل

نشر بتاريخ: 18/08/2014 ( آخر تحديث: 18/08/2014 الساعة: 12:45 )
الخليل - معا - دمرت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم الاثنين، منزلي عائلة عامر ابو عيشة المطارد للاحتلال ومنزل الاسير حسام علي القواسمي،في الخليل فيما اغلقت منزل المواطن مروان القواسمي بالباطون، بحجة مسؤوليتهم عن خطف وقتل ثلاثة مستوطنين قبل شهرين.

واصيب عدد من المواطنين خلال مواجهات اندلعت بين الشبان قوات الاحتلال.

وقد استخدمت قوات الاحتلال المتفجرات في عملية تدمير المنزلين وحولتهما الى ركام، حيث قامت قوات كبيرة من جنود الاحتلال بمحاصرة منزل عائلة عامر ابو عيشة الكائن في منطقة واد السير بمدينة الخليل، وقامت بطرد السكان منه، قبل عملية تفجيره، وخلال عملية هدم منزل حسام القواسمي في منطقة حي ابو كتيلة بالمدينة، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، أدت الى اصابة عدد من المواطنين بالرصاص المطاطي ووقوع اصابات بالاختناق جراء استنشاقهم للغاز المسيل للدموع وكان من بينهم الصحفي راضي كرامة، حيث اصيب برصاصة مطاطية في قدمه ووصفت حالته الصحية بالطفيفة.

كما وقامت قوات الاحتلال باغلاق منزل مروان القواسمي، بالباطون حيث قامت باحضار شاحنات محملة بالباطون وسكبها داخل المنزل.

وكانت قوات الاحتلال قد أعلنت بعد اعتقالها للاسير حسام علي القواسمي، عن اعترافه بالمسؤولية عن التخطيط وتنفيذ عملية اختطاف 3 مستوطنين وقتلهم قبل شهرين شمال الخليل، وانه تلقى تعليماته وتوجيهاته من حركة حماس في قطاع غزة، وقد ساعده في عملية التنفيذ عامر ابو عيشة ومروان القواسمي، واللذين لا زالت آثارهما مختفية منذ تنفيذ العملية.