جيش الاحتلال الاسرائيلي يغادر قطاع غزة الى غير رجعة

نشر بتاريخ: 12/09/2005 ( آخر تحديث: 12/09/2005 الساعة: 08:22 )
معـا - افيف كوخافي قائد قوات الجيش الاسرائيلي اخر ضابط غادر قطاع غزة صباح اليوم الاثنين بعد ان اغلق البوابة الخاصة بمعبر كيسوفيم الذي كان يمثل نقطة العبور الرئيسية بين اسرائيل والمستوطنات اليهودية السابقة في قطاع غزة , حيث قامت الجرافات الاسرائيلية باغلاق المعبر بالكتل الاسمنتية كما اغلق جنود الاحتلال معبر كيريم شالوم الصغير في جنوب القطاع وانسحب آخر الجنود الاسرائيليين من محور صلاح الدين (فيلادلفي) الذي ستسيطر عليه منذ اليوم، قوات حرس الحدود المصرية.

وقال كوخافي "المهمة اكتملت .انتهى وجود اسرائيل الذي بدأ قبل 38 عاما."

وبهذه الخطوة تكون اسرائيل قد استكملت انسحابها الكامل من غزة بعد احتلال دام 38 عاما , حيث انسحبت قوات الجيش من شمال القطاع عبر معبر ايرز , وعبر كيسوفيم في الجنوب لتعيد انتشارها على طول الحدود الجديدة الفاصلة بين قطاع غزة واسرائيل .

وصرح كوخافي قائلا" اعتبارا من هذا اليوم فالمسؤولية على قطاع غزة تنتقل الى السلطة الفلسطينية والجيش يتحمل مسؤولية امن مواطنيه مشيرا ان قوات الجيش ستكون جاهزة لاي تحد في المستقبل ".

وهدد رئيس اركان الجيش الاسرائيلي دان حالوتس الفلسطينيين قائلا ان "عليهم فرض النظام والقانون وهذا اختبارهم الحقيقي ولن نكون متسامحين ولن نضبط انفسنا حيال اعمال ارهابية".

وكانت قوات الامن الفلسطينية قد انتشرت فجر اليوم في جميع مستوطنات غزة السابقة بعد ان انسحبت اسرائيل , واحتفل اهالي القطاع على اراضي المستوطنات المخلاة حتى ساعات الصباح .