قوات الاحتلال التي رفضت هدم كنسها هدمت مسجد قرية الدهنية وبيوتها

نشر بتاريخ: 12/09/2005 ( آخر تحديث: 12/09/2005 الساعة: 09:00 )
غزة- معا- أفادت وكالة نبأ للإعلام أن قراراً إسرائيلياً اتخذ من قبل السلطات العسكرية الإسرائيلية بهدم مسجد الدهنية ليلة امس بعد أن أقدمت جرافة إسرائيلية بهدم جزء منه الأسبوع الماضي.

وكانت بيوت القرية التي قطنها عملاء يعملون لصالح اسرائيل قد هدمتها القوات الإسرائيلية حيث طال الهدم جزءاً من مسجد القرية الوحيد، فيما وضعت مخلفات الهدم لكافة المنازل بالقرب من جدار المسجد.

وأفاد مصدر مطلع للوكالة :" أن المقاول تلقى أمراً بهدم المسجد ليلا، وانه تم استدعاء سائق جرافة لهدم المسجد بعد ان كان عائدا من عمله في هدم بيوت الدهينية".

وبين المصدر انه سمع هذا الكلام مباشرة من المقاول المسؤول عن الهدم، وان التنصل الاسرائيلي من موضوع المس بالمسجد خطوة دفاعية كي يستغل هدم الكنس اليهودية من قبل الفلسطينيين لتشويه صورتهم ليظهروا امام الرأي العام العالمي أنه شعب "غير انساني".