الخميس: 11/08/2022

المطالبة بتفعيل قرار البرلمان الايطالي تجاه فلسطين

نشر بتاريخ: 12/03/2015 ( آخر تحديث: 13/03/2015 الساعة: 11:49 )
المطالبة بتفعيل قرار البرلمان الايطالي تجاه فلسطين
القدس- معا - أطلعت سفيرة فلسطين لدى الجمهورية الايطالية د. مي كيلة، رئيسة مجلس النواب الايطالي النائب لاورا بولدريني على الأوضاع العامة في فلسطين.

جاء ذلك في لقاء عقد في مقر البرلمان الايطالي مونتيتشيتوريو، مساء الاربعاء استعرضت خلاله د. كيلة آخر تطورات الوضع في فلسطين والمعاناة اليومية لأبناء شعبنا بسبب الاحتلال الاسرائيلي، كما تطرقت الى اخر تصريحات لرئيس الاحتلال نتنياهو وتصريحات قطع الرؤوس لليبرمان.

كما تطرقت إلى جهود الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية الرامية إلى تحقيق سلام عادل وشامل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

واستعرضت موقف الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية المرحب بموقف البرلمان الايطالي الذي صوت لصالح الاعتراف بدولة فلسطين، ودعت الحكومة الايطالية للعمل داخل المجموعة الدولية لتنشيط الاعتراف بدولة فلسطين.

كما قدمت د. مي كيلة الشكر للنائبة بولدريني على دورها الإيجابي في إدراج نقاش مشروع الاعتراف بدولة فلسطين على جدول أعمال مجلس النواب بالرغم من انشغال البرلمان الإيطالي في انتخاب رئيس جديد للجمهورية الإيطالية والتعديل الدستوري.

وطالبت د. مي كيلة بضرورة تفعيل قرار البرلمان الايطالي من قبل الحكومة الايطالية على المستوى الرسمي، مؤكدة أهمية اعتراف حكومه ايطاليا الهام جداً لموقعها في منطقة المتوسط.

وتحدث رئيس الجاليه سلامه عاشور عن قلق الجاليه ازاء الوضع في فلسطين من الاعتقالات اليوميه وخاصه لفئه الاطفال وهدم البيوت والاستيلاء على الاراضي وتهويد مدينه القدس ودعا الحكومه الايطاليه الى تفعيل قرار البرلمان الايطالي للاعتراف بدوله فلسطين.

من جهتها أكدت رئيسة مجلس النواب الإيطالي أهمية التوصل الى سلام عادل وشامل في المنطقة، موضحة أن تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط هو مفتاح أمان واستقرار في جميع العالم.

وقالت إنه حان الوقت كي يكون هناك استقرار كامل في المنطقة، وقرار البرلمان الايطالي مهم جداً وأنا سعيدة جداً بسماع ردود الفعل الفلسطينية وخاصة من الرئيس محمود عباس.

وتابعت: بولدريني إن قرار البرلمان الايطالي واضح وصريح بالرغم من سماع بعض الأصوات التي تنادي بغير ذلك، وعلينا العمل والمراقبة من خلال البرلمان والتحقق من مسار الاعتراف بدولة فلسطين.

وحضر اللقاء رئيس الجالية الفلسطينية ورئيس اتحاد المهندسين، ونائب رئيس اتحاد الأطباء الفلسطينيين، ورئيسه الاتحاد العام للمرأه الفلسطينيه في ايطاليا،وعدد آخر من النقابيين.