الخميس: 13/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

بينيش قلقة من مظاهر التحريض

نشر بتاريخ: 17/03/2015 ( آخر تحديث: 18/03/2015 الساعة: 18:02 )
بينيش قلقة من مظاهر التحريض

القدس- معا - أعربت رئيسة المحكمة العليا السابقة، القاضية المتقاعدة دوريت بينيش، عن قلقها من مظاهر التحريض والعنصرية خلال حملة الانتخابات الحالية، والتي يقودها رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير خارجيته عن يسرائيل بيتنا أفيغدور ليبرمان، ووزير اقتصاده زعيم البيت اليهودي، نفتالي بينيت.

وأوضحت بينيش في تصريح لها أن أحزاب كثيرة سارت على نهج التحريض وإثارة الكراهية الأمر الذي يتناقض مع حرية التعبير.


وعلى صعيد آخر، توجه بينيت إلى مجموعات الواتسب-أب في إسرائيل ناشرا هاتفه الخاص وطالب بالعمل على ضمه للمجموعات "لكي أقنع الجميع بالتصويت للبيت اليهودي"، وفقا لطلبه الغريب والفريد من نوعه.


من جانبه، توجه النائب طلب أبو عرار إلى الجمهور العربي بنداء للخروج إلى صناديق الاقتراع.

وجاء في ندائه الذي وصل مراسل "معا": "أوجه ندائي الى كل عربي وطني والى كل ضمير حي، لا تخذلوا وحدتنا اخرجوا وشجعوا الاخرين على التصويت. النسبة لدى اليهود ترتفع من خلال نداءات عنصرية يشنها اليمين ضدنا، ويدعي اننا نتدفق على الصناديق، فهيا اخرسوا اصوات العنصريين، فكن مع اهلك ونفسك وأخرج وصوت".