الخارجية: انتخابات الكنيست شأن داخلي

نشر بتاريخ: 18/03/2015 ( آخر تحديث: 18/03/2015 الساعة: 17:44 )
الخارجية: انتخابات الكنيست شأن داخلي

رام الله - معا - في ضوء الانتخابات الإسرائيلية، ووفقاً لما تمليه علينا مصالح شعبنا الوطنية العليا، وعلى قاعدة عدم تدخلنا في الشأن الإسرائيلي الداخلي، والتزامنا بالتعاطي السياسي مع الحكومة الإسرائيلية القادمة بغض النظر عن تشكيلتها الإئتلافية، ومن سيرأسها، فإن وزارة الخارجية تأمل أن تشكل هذه الانتخابات فرصة امام المجتمع الدولي لإعادة اطلاق عملية سلام جدية وفاعلة، تقوم على العبر والدروس المستخلصة من تجارب المفاوضات السابقة، وتكون ملتزمة بمرجعيات عملية السلام الدولية، بما فيها مبادرة السلام العربية، ووقف الإستيطان، وتنفيذ كافة الإتفاقيات والتعهدات السابقة، تحت سقف زمني محدد، بحيث تهدف بوضوح الى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرض دولة فلسطين، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 67، والقدس الشرقية عاصمة لها.

واكدت الوزارة على انها ستواصل عملها السياسي والدبلوماسي على الأصعدة كافة من اجل الحفاظ على الحقوق المشروعة لشعبنا في كافة المحافل الدولية، وصولاً الى تجسيد دولة فلسطين على الأرض، وعاصمتها القدس الشرقية، وفضح الإنتهاكات الإسرائيلية المتواصلة ضد شعبنا وأرضنا ومقدساتنا، وتقديم مرتكبي الجرائم الإسرائيلية الى المحكمة الجنائية الدولة.

وفي هذا الصدد، طالبت الوزارة المجتمع الدولي، والرباعية الدولية، ومؤسسات الأمم المتحدة كافة، ومنظمات حقوق الإنسان الإقليمية والدولية، تطبيق القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، واتفاقيات جنيف على الحالة قي فلسطين، والوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني وقيادته، وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، في سعيه المتواصل لإحلال السلام والأمن والإستقرار في فلسطين، وفي المنطقة والعالم.