الخميس: 18/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

وزارة المرأة تبحث آليات التعاون مع مؤسسة دالية

نشر بتاريخ: 01/04/2015 ( آخر تحديث: 01/04/2015 الساعة: 16:05 )
وزارة المرأة تبحث آليات التعاون مع مؤسسة دالية
رام الله - معا - التقى بسام الخطيب وكيل وزارة شؤون المرأة، في مقر الوزارة، مع كل من ريم القواسمي، ودعاء حنتولي، من مؤسسة دالية لبحث آليات التعاون المشترك.

وأكد الخطيب على أهمية التعاون بين الوزارة وكافة المؤسسات في قضايا النوع الإجتماعي، وقدم نبذة عن نشأة الوزارة ومحاور عملها التي تشمل مناهضة العنف ضد المرأة، والتمكين الإقتصادي والسياسي للمرأة الفلسطينية.

وأضاف الخطيب بأن الوزارة تعمل حالياً على آليات تنفيذ خططها الإستراتيجية بشكل فاعل يضمن وصول الخدمة للنساء، من حيث تشبيك الممولين مع الفئة الأكثر إحتياجاً للدعم، والتركيز على توفير حياة كريمة للمرأة ولعائلتها، بشكل خاص النساء ضمن المعايير التي حددتها الوزارة اللواتي أصبحن فجأة وبسبب فقدان الزوج أو المعيل، معيلات للأسرة ولديهن أطفال وليس لديهن مصدر دخل.

وأكد الخطيب على إستعداد الوزارة لدعم مؤسسة دالية، من خلال التشاور وتبادل الأفكار، لتحديد الأولويات والإحتياجات للنساء في كل المحافظات مع التركيز على مناطق الجدار، والقدس.

ومن جانبها قدمت القواسمي المديرة التنفيذية لمؤسسة دالية، فكرة موجزة عن مؤسستها التي تعمل منذ عام 2007 على عدد من البرامج التي تهدف إلى حشد الموارد اللازمة وإستخدامها لتحقيق تنمية مستدامة، مع تحفيز فكرة العطاء والمشاركة المجتمعية، وذكرت مثالاً برنامج "القرية من يقرر" حيث يختار المجتمع المحلي للقرية مؤسساته التي ستنفذ الأنشطة التي يحددها بناء على أولوياته.

وبدورها شرحت حنتولي برنامج "نساء من أجل دعم النساء"، والذي ينفذ في أربع قرى في كل من محافظة سلفيت، وجنين، ورام الله، ويشمل تقديم دعم لعدد من الجمعيات النسوية لتطوير مشاريع صغيرة.