الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

اضراب عام في كفر كنا بعد مواجهات

نشر بتاريخ: 13/04/2015 ( آخر تحديث: 19/04/2015 الساعة: 13:10 )
اضراب عام في كفر كنا بعد مواجهات

كفر كنا - معا - عم الاضراب العام اليوم الاثنين بلدة كفر كنا بعد مواجهات شهدتها البلدة مع قوات الشرطة الاسرائيلية وما يسمى "حرس الحدود" في الجيش الاسرائيلي والوحدات الخاصة ، أثناء هدم منزل يعود لأحد سكان البلدة بحجة عدم حصوله على ترخيص بناء .

وقد أعلن المجلس المحلي للبدة الاضراب العام اليوم احتجاجا على هدم المنزل واستخدام القوة ضد المواطنين وفقا لما تناولته المواقع العبرية ، حيث أصيب 6 مواطنين وصفت بالبسيطة بينهم رئيس المجلس مجاهد عواودة أثناء هذه المواجهات مع القوات الاسرائيلية ، التي قامت باغلاق الحي الذي يتواجد به المنزل أثناء عملية الهدم ، وقد استخدمت الشرطة مع "حرس الحدود" الغاز المسيل للدموع ضد المواطنين .

وأشارت هذه المواقع الى أن المنزل الذي يعود للمواطن طارق خطيب تم بنائه دون ترخيص ، ما دفع السلطات الاسرائيلية لتنفيذ هدم هذا المنزل ، حيث وصلت قوات كبيرة من الشرطة و"حرس الحدود" الى البلدة فجر اليوم ، وقامت باغلاق المنطقة وأخلت بالقوة سكان المنزل وشرعت بهدمه ، حيث تجمع عدد كبير من السكان في محاولة منهم لمنع الهدم ، ولكن العدد الكبير من الشرطة وقوات "حرس الحدود" أمنت هدم المنزل .