حماس بنابلس تدعو لتشييع الشهيد دوابشة ولتصعيد المواجهات مع الاحتلال

نشر بتاريخ: 31/07/2015 ( آخر تحديث: 31/07/2015 الساعة: 12:33 )
نابلس- معا - دعت حركة المقاومة الإسلامية حماس في محافظة نابلس، كافة أبنائها وكوادرها للمشاركة الفاعلة في تشييع الشهيد الرضيع علي سعد دوابشة، الذي ارتقى فجر اليوم حرقًا على يد مستوطنين متطرفين في قرية دوما جنوبي نابلس.

وطالبت الحركة في بيان صحفي صدر عنها، كافة أبناء الشعب الفلسطيني في مدينة نابلس وقراها المجاورة، إلى النفير لتشييع الشهيد الطفل دوابشة، لإيصال رسالة واضحة للاحتلال بأن دماء الفلسطينيين غالية، وأن أبناء الشعب لن يغفروا للمحتل تلك الجريمة النكراء.

وشددت حركة حماس على ضرورة تصعيد المواجهات مع جنود الاحتلال والمستوطنين على كافة نقاط التماس بالمحافظة، مؤكدةً على أن القوة هي اللغة الوحيدة التي يفهمها الاحتلال.

كما دعت الحركة كافة شرائح الشعب الفلسطيني في محافظة نابلس، رجالًا ونساءً، شيوخًا وشبانًا لمشاركة أهالي قرية دوما مصابهم، ومواساتهم بما جرى بحق عائلة دوابشة من فقد جلل.

وقالت الحركة إنه من المنتظر أن تنطلق مراسم تشييع الشهيد الرضيع دوابشة من أمام مستشفى رفيديا بمدينة نابلس إلى قرية دوما مسقط رأس الشهيد.