عريقات يكشف عن لقاءين مع المفاوضين الاسرائيليين في القاهرة وعمان

نشر بتاريخ: 27/12/2015 ( آخر تحديث: 28/12/2015 الساعة: 07:16 )
عريقات يكشف عن لقاءين مع المفاوضين الاسرائيليين في القاهرة وعمان

اريحا- معا- كشف أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات عن عقد لقاءين مع المفاوضين الاسرائيليين في عمان والقاهرة .

واضاف عريقات في تصريح صحفي وصل وكالة معا ان الجانب الفلسطيني طالب بترسيم الحدود على عام 1967، والإفراج عن الدفعة الرابعة من الأسرى القدامى، ووقف الإستيطان بما يشمل القدس المحتلة، وتنفيذ إسرائيل لإلتزاماتها للعودة إلى طاولة المفاوضات.

وأضاف عريقات ، أن المطالب الفلسطينية قدمت خلال اجتماعين عقدا في شهر تموز وآب الماضيين في عمان والقاهرة مع نائب رئيس حكومة الاحتلال سيلفان شالوم.

وأشار إلى أن إسرائيل رفضت المطالب الفلسطينية وأنها تسعى إلى تقديم سياستها إلى الكونغرس الأمريكي بأن الفلسطينيين هم الذين يرفضون العودة إلى المفاوضات.

كما نفى عريقات ما ذكرته الاذاعة الاسرائيلية حول طلب السلطة اجراء مفاوضات سرية.

وكانت الاذاعة العبرية "ريشت بيت" كشفت الأحد عن رفض إسرائيل بالدخول في مفاوضات سرية مع الجانب الفلسطيني، بعد تقديم هذا الاقتراح من قبل صائب عريقات لمسؤول ملف المفاوضات الاسرائيلي سيلفان شالوم.

وأشار الموقع إلى أن هذا الاقتراح تقدم به صائب عريقات اثناء لقاء جمعه مع سلفان شالوم في مقر المخابرات الاردنية في الرابع والعشرين من شهر تموز الماضي، وذلك لرسم حدود الدولة الفلسطينية في مفاوضات سرية وبعيداً عن الأضواء.

وأضاف الموقع بأنه جرى اجتماع ثاني بين صائب عريقات وسيلفان شالوم بعد ثلاثة أسابيع في مقر المخابرات المصرية، وقدم شالوم في هذا الاجتماع رد حكومة إسرائيل برفض هذا الاقتراح والمفاوضات السرية.

من جهته نفى مكتب رئيس وزراء إسرائيل صحة هذه الانباء، مؤكداً على حدوث عدة لقاءات بين صائب عريقات وسيلفان شالوم، مشيرا إلى أن نتنياهو أعلن في أكثر من مناسبة بأنه على استعداد كامل للبدء في مفاوضات مباشرة مع السلطة الفلسطينية دون شروط مسبقة، ولكن الجانب الفلسطيني هو من كان يرفض دعوات نتنياهو.