عباس زكي يطالب القوى والمنظمات الدولية باتخاذ موقف جاد وحاسم من الممارسات الاسرائيلية

نشر بتاريخ: 21/09/2005 ( آخر تحديث: 21/09/2005 الساعة: 12:06 )
رام الله- معا- طالب عباس زكي، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح, الاحزاب والقوى والمنظمات والهيئات الدولية أن تتخذ موقفاً جاداً وحاسماً لوقف الممارسات الإسرائيلية التي تهدد امن واستقرار المنطقة، وتحول دون ايصال الحق الى اصحابه، وتدفع باتجاه تفجير الاوضاع، ووضع الجميع في دوامة لا تنتهي.

ودعا زكي في بيان أصدره اليوم الاربعاء جميع الاحزاب والهيئات الدولية لاتخاذ كل التدابير بارغام اسرائيل على التراجع عن مخططاتها الاستعمارية وانهاء احتلالها لغزة المتمثل في سيطرتها على المعابر، والتمهيد لمنطقة عازلة في شمال القطاع، وعدم السماح بفتح المطار وبناء الميناء مما يجعل من غزة سجنا كبيرا.

كما طالب بارغام اسرائيل على وقف بناء الجدار وازالته وانهاء كل ممارسات الاحتلال ضد مدينة القدس واهلها بعزلها ومحاولات تهويدها, مضيفا أن الحكومة الاسرائيلية تتخد العديد من الاجراءات لتكريس وجودها الاستعماري على ارض الضفة الغربية، ولاستكمال بناء جدار الفصل العنصري، والتأكيد على حقها في وجود الكتل الاستعمارية وتوسيعها، واحكام عزل القدس عن العالم الخارجي.

وأوضح أن إسرائيل ضاربة بعرض الحائط قرارات محكمة لاهاي والمجتمع الدولي القاضية بعدم شرعية الجدار، تقوض عملية السلام وتنهي فرص اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على كامل تراب الضفة الغربية وغزة، وذلك بتحويل الضفة الى معازل منفصلة جغرافيا ومفككة اجتماعيا واقتصادياً.

وأشار إلى أن ذلك يأتي في وقت تتصاعد فيه الحملة الإسرائيلية بدعم من الولايات المتحدة، والمحكمة العليا الاسرائيلية بالاستمرار في نهب الأرض، وتوسيع المستعمرات والممارسات الاخرى ضد ابناء شعبنا.