محافظ طولكرم الشريف عقد مؤتمرا صحفيا لترتيب استقبال الاسرى المحررين يوم غد الخميس

نشر بتاريخ: 01/06/2005 ( آخر تحديث: 01/06/2005 الساعة: 12:44 )
طولكرم- صرح محافظ طولكرم أن عدد الاسرى الذين سيتم الافراج عنهم من محافظة طولكرم 30 معتقلاً والذين تم تحديد اسمائهم من جانب الحكومة الاسرائيلية بدون التنسيق مع السلطة الوطنية متمنيا الافراج القريب عن كافة الاسرى و المعتقلين في السجون الاسرائيلية وخص بالذكر الاسير مروان البرغوثي و حسام خضر و عبدالرحيم ملوح. و أكد أن السلطة الوطنية تبذل كل الجهود للاسراع في الافراج عن الاسرى حيث كان المحافظ يتحدث في مؤتمر صحفي عقد في مكتبه شارك فيه رئيسة نادي الاسير الفلسطيني في محافظة طولكرم حليمه ارميلات و مدير دائرة الاعلام في محافظة طولكرم معتصم عموص ومدير دائرة شؤون الاسرى و المحررين في محافظة طولكرم عاطف عطا والسيد عصام حيدر ممثلاً عن حركة فتح ، حيث أكد عاطف ان الافراج عن الدفعة الاخيرة لم يكن بالتنسيق مع المسؤولين الفلسطينيين ولم يشمل المرضى و كبار السن و الاشبال و النساء .
حليمه ارميلات اشارت ان اسرائيل تعتبر الافراج عن الدفعة كبادرة حسن نيه الا أنه حقيقة ذر للرماد في العيون و طالبت بالافراج عن المرضى و كبار السن والمحكومين احكاما عالية جدا امثال الاسير احمد الجيوسي المحكوم 36 مؤبد و15 سنه و الاسيرة دعاء الجيوسي المحكومة 3 مؤبدات و المعتقلين الذين اعتقلوا قبل توقيع اتفاق اوسلو وقضوا عشرات السنين امثال اشرف الواوي المعتقل منذ عام 1990 ومؤيد عبد الحميد المعتقل منذ عام 87
كما دعت السلطة الوطنية الفلسطينية بعدم التوقيع على أي اتفاق مع الجانب الاسرائيلي لا يشمل ملف الاسرى الفلسطينيين و العرب . عصام حيدر من مكتب حركة فتح اشار ان الحكومة الاسرائيلية تفرج عن عدد محدود من المعتقلين وبعدها بأشهر قليلة تعتقل اضعاف العدد المفرج عنهم كما حدث في دفعات الافراج السابقة مما يعني أن عدد الاسرى و المعتقلين في سجون الاحتلال في زيادة مستمرة مما يؤدي الى تدهور اوضاع المعتقلين باستمرار .
في النهاية دعا المحافظ وجميع المتحدثين اهالي محافظة طولكرم عامة و اهالي الاسرى خاصة الى استقبال الاسرى يوم غد الخميس على حاجز الطيبة حيث ان عدد الاسرى المفرج عنهم من طولكرم 30 اسير ومن قلقيلية 35 اسير ومن نابلس 70 اسير وجميعهم سيتم استقبالهم هنا في طولركم .