الأحد: 25/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

د. حنين خلال زيارة الى البقيعة:الشرطة الاسرائيلية غير مخولة بفحص ما جرى المطلوب لجنة تحقيق رسمية

نشر بتاريخ: 04/11/2007 ( آخر تحديث: 04/11/2007 الساعة: 20:34 )
القدس - معا - أكد د. دوف حنين، عضو الكنيست من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة على أن الشرطة الاسرائيلية، غير مخولة لفحص ما جرى من اعتداء في البقيعة، ودعا الى عدم الاكتفاء بالفحص انما بتشكيل لجنة تحقيق رسمية ومستقلة.

جاءت أقوال د. حنين هذه خلال مشاركته في جولة لجنة الداخلية وجودة البيئة البرلمانية في البقيعة، كما أكد على أن هبة الأهل بالتصدي لخطر الهوائيات كان تصرفا طبيعيا نتيجة عدم قيام الدولة بجمايتهم منها ومن خطرها الذي ينعكس يارتفاع الاصابات بمرض السرطان في منطقة البقيعة.

واشار الى عوامل الضغط التي يعاني منها أبناء البقيعة كسائر المواطنين العرب جراء سياسة التمييز العنصري.

وانتقد د. حنين بشدة تصرفات الشرطة قائلا بأنها تشير الى أن الشرطة لم تستوعب شيئا من دروس أكتوبر وتوصيات لجنة أور للتحقيق.

هذا وكان قد شارك د. حنين أمس في زيارة أخرى قام بها وفد قطري عن الحركة البيئية في اسرائيل الى البقيعة بمشاركة رئيس حركة "الحياة والببيئة" وهي الجسم الأعلى للمنظمات البيئية في اسرائيل حيث اجتمعوا في مقر جمعية "مواطنون من أجل البيئة في الجليل" وأكد الحضور على أهمية دعم المواطنين العرب خاصة في المناطق النائية عن مركز البلاد في نضالهم ضد الآفات البيئية اذ يتم التعامل مع بلداتهم على أنها ساحات خلفية للتلويث كما أشير الى أن هذه المنظمة ستصدر منتصف الأسبوع تقرير انعدام العدالة البيئية في اسرائيل.

من الجدير ذكره بأن لجنة الداخلية البرلمانية قد اجتمعت الى رئيس مجلس البقيعة وعدد من وجهائها اضافة الى الشيخ موفق طريف وكذلك الى ضابط الشرطة في لواء الشمال، كما قام د. حنين بجولة ميدانية في القرية برقثة أعضاء الحزب والجبهة ومن بينهم الشاعر نايف سليم.