الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

الإنتهاكات بحق الأسرى مستمرة في معتقل حوارة

نشر بتاريخ: 05/11/2007 ( آخر تحديث: 05/11/2007 الساعة: 17:37 )
نابلس- معا- قام محامي نادي الأسير الفلسطيني بزيارة لمعتقل حوارة والذي يبلغ عددالمعتقلين هناك ب 76 أسيراً، حيث ألتقى المحامي بعدد من الأسرى الذين أشتكوا من المعاناة الحقيقة لهم في هذا المعتقل.
وذكر المحامي ان أدارة المعتقل حولت الأسير عدين سليم من قلقيلية للعزل الأنفرادي لمدة يوم بحجة عدم الإنضباط والتقيد بالتعليمات، في حين تم نقل الأسير حسن شبارو من نابلس لمستشفى رميم لتلقي العلاج بعد أن تعرض للضرب الشديد من قبل الجنود حيث أغمي عليه من شدة الضرب على رأسه ولا زال يعاني من أثار الضرب على كافة أجزاء جسمه.
كما كشف الأسرى للمحامي انه تم نقل الأسير محمد جعايم من بلاطة للمستشفى لعدم قدرته على الحركة كونه قد كان من المفترض أنم يقوم بإجراء عملية جراحية له بمستشفى المقاصد في هذه الأيام.
وأفاد الأسرى أنهم بعد الإعتراضات المتكررة ومناشداتهم خاصة للمؤسسات الدولية ومنها الصليب الأحمر وافقت أدارة السجن بوضع مغسلة في كل غرفة وتوسع المعتقل بإضافة أربع غرف للمعتقل ليصبع عددها 17 غرفة حيث أبدى الأسرى تخوفهم بقائهم لفترات طويلة دون نقلهم للسجون والمعتقلات خاصة في ظل هذه المعاناة وبعد إنتهاء التحقيق معه.
وألتقى المحامي مع عدد من الأسرى الذين أنتهت فترة التحقيق معهم وفترة التوقيف ايضاً ومنهم من حولوا للإعتقال الأداري ولكنهم ما زالو في حوارة وهم بأنتظار نقلهم للسجون المركزية .
هذا وناشد نادي الأسير الفلسطيني كافة المؤسسات الإنسانية والدولية لزيارة المعتقل والأطلاع على الإنتهاكات التي يتعرض لها أسرانا البواسل هناك كونهم يفتقدون لأبسط مقومات العيش كما ويطالب نادي الأسير الفلسطيني من مصلحة السجون أن يتم إغلاق هذا المعتقل كونه غير مؤهل صحياُ ولا توجد رقابة عليه من قبل مؤسسات قانونية وأنسانية.