الثلاثاء: 27/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

محافظ القدس: نجل حسن يوسف اعتدى على محاضرته بالجامعة والقضية عشائرية

نشر بتاريخ: 07/11/2007 ( آخر تحديث: 07/11/2007 الساعة: 11:43 )
القدس- معا- نفى محافظ القدس المحامي جميل ناصر، ما تناقلته وسائل الاعلام حول سبب الاعتداء على نجل القيادي في حماس حسن يوسف، وهو صهيب طالب في جامعة القدس "ابو ديس".

واكد المحافظ ناصر في تصريح له تلقت "معا" نسخة منه، ان الشاب صهيب كان قد اعتدى بالكلام على الأستاذة ليلى عبد الكريم عياد المحاضرة في جامعة القدس، وتمادى عليها بالكلام بعد ان نصحته بسحب المادة حيث كان مقصرا بها، وقام بتهديد المحاضرة.

واشار المحافظ انه وعندما علم شقيقها الطالب احمد عبد الكريم عياد توجه الى مقر الجامعة وتواجه والطالب صهيب حسن يوسف خارج حرم الجامعة مما ادى الى اشتباكات ما بين الشابين.

وقد قامت محافظة القدس على الفور بالتوجه الى مكان الحادث حيث عملت على تطويق الحدث وتم إحالة القضية الى القضاء العشائري حيث تولى الشيخ العشائري الحج موسى الوحيدي بمتابعة القضية وحلها عشائريا.

ومن الجدير ذكره، ان القضية لا علاقة لها بأي ذيول تنظيمية او ما شابه، ولا تخرج عن نطاق الإشكالات العشائرية الطبيعية والمعهودة.

وكانت حركة حماس وفي بيان وصل لوكالة" معا" نسخة عنه، قد اتهمت أفراد الأجهزة الأمنية وحركة الشبيبة الطلابية، بإختطاف"صهيب"، نجل النائب يوسف، والاعتداء عليه، ما تسبب في ادخاله المستشفى لتلقي العلاج".