الخميس: 29/02/2024 بتوقيت القدس الشريف
خبر عاجل
الاحتلال يعلن عن مقتل مستوطن متأثراً بإصابته خلال عملية مستوطنة "عيلي"
عملية إطلاق نار عند مستوطنة عيلي قضاء رام الله

اعتقال عضو الأمانة العامة لنقابة الصحفيين عمر نزال

نشر بتاريخ: 23/04/2016 ( آخر تحديث: 23/04/2016 الساعة: 19:38 )
اعتقال عضو الأمانة العامة لنقابة الصحفيين عمر نزال
رام الله- معا- اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، اليوم السبت، عضو الامانة العامة والمجلس الاداري لنقابة الصحفيين عمر نزال، خلال سفره على معبر الكرامة، بعد أن أوقفته لفترة من الزمن، ومن ثم اعتقلته وحولته إلى معتقل "عتصيون" للتحقيق.

وكان نزال اعتقل خلال مغادرته فلسطين متوجهاً إلى البوسنة، للمشاركة ضمن وفد نقابة الصحفيين الفلسطينيين في أعمال مؤتمر الاتحاد الأوروبي للصحفيين.

واستنكر نقيب الصحفيين، ناصر أبو بكر اعتقال نزال، معتبراً أن الاعتقال يعد جريمة جديدة في إطار مسلسل الجرائم التي ترتبكها حكومة الاحتلال بحق الصحفيين الفلسطينين، لا سيما أن مشاركة الوفد في أعمال المؤتمر كانت تهدف إلى فضح ممارسات الاحتلال الاسرائيلي وجرائمه بحق صحفيي فلسطين.

وأكد أبو بكر ان عملية الاعتقال تثبت من جديد ان الصحفيين الفلسطينين بحاجة الى حماية دولية، مبيناً أن الوفد الفلسطيني المشارك في مؤتمر الصحفيين في دول الاتحاد الاوروبي سيركز على فضح ممارسات الاحتلال وجرائمه بحق الصحفيين، والتي كان اخرها جريمة اعتقال الصحفي نزال.
وأصدرت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، بياناً صحفياً وصل معا نسخة منه، استنكرت فيه اعتقال سلطات الاحتلال الاسرائيلي الصحفي عمر نزال عضو الامانة العامة للنقابة، خلال سفره الى عمان ضمن وفد نقابة الصحفيين الفلسطينيين برئاسة نقيب الصحفيين ناصر ابو بكر للمشاركة في مؤتمر الاتحاد الاوروبي للصحفيين.

وطالبت الامانة العامة لنقابة الصحفيين الاتحاد الدولي للصحفيين الاتحاد الاوروبي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب والمنظمات الدولية الى استنكار جريمة اقدام سلطات الاحتلال الاسرائيلي على اعتقال الزميل نزال، وضرورة التدخل الفوري والسريع للافراج عنه من قبضة المحتلين.

وشددت النقابة على ان هذه جريمة تكشف بشكل واضح مستوى الاستهداف والملاحقة للصحافيين ونقابتهم من قبل الاحتلال واجهزته وضرب كل قيم ومبادئ وقرارات المؤسسات الدولية، بما في ذلك قرارات الامم المتحدة التي تضمن وتكفل حرية العمل الصحفي والمساس بحقوق الصحافيين.

وحمّلت في بيانها، حكومة الاحتلال ورئيسها بنيامين نتنياهو كامل المسؤولية عن حياة الزميل نزال، الذي يعاني من عدة امراض، حيث كانت سلطات الاحتلال حرمته في وقت سابق من الحصول على العلاج في المستشفيات الفلسطينية في القدس المحتلة.

ودعت الامانة العامة للنقابة كافة الزملاء والزميلات وممثلي المؤسسات الاعلامية للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية غدا الاحد، الساعة 11 صباحا امام مقري الصليب الاحمر في رام الله وغزة، احتجاجا على جريمة اعتقال الزميل نزال.