البيت الابيض: الدعم العسكري لاسرائيل سيكون الاضخم تاريخيا

نشر بتاريخ: 26/04/2016 ( آخر تحديث: 28/04/2016 الساعة: 12:12 )
البيت الابيض: الدعم العسكري لاسرائيل سيكون الاضخم تاريخيا

بيت لحم – معا - صرح مصدر رسمي في البيت الابيض بأن الدعم العسكري لاسرائيل سيكون الاضخم في تاريخ الولايات المتحدة من ناحية الدعم لدولة أجنبية.

وجاء التصريح بعد الرسالة التي وجهت للرئيس الأمريكي أمس والموقعة من قبل 83 عضو كونغرس من أصل 100 عضو، يطالبون فيها بزيادة الدعم العسكري الأمريكي لاسرائيل وحث الرئيس الأمريكي على التوصل الى اتفاق بهذا الخصوص، وأكد المصدر الرسمي في البيت الابيض أنه سيجري زيادة الدعم العسكري لاسرائيل وهذا ليس مرتبط بالرسالة التي وصلت من أعضاء الكونغرس .

وأشار موقع "والاه" العبري اليوم الثلاثاء بأن اسرائيل تسعى للحصول على 4 مليار او 4 مليار ونصف كدعم سنوي من الولايات المتحدة، في الوقت الذي جرت تسريبات تفيد بان الادارة الأمريكية تنوي رفع الدعم العسكري ليصل الى 3,7 مليار دولار بدلا مما هو معمول به اليوم 3,1 مليار دولار، وتحاول اسرائيل عبر المفاوضات مع الولايات المتحدة التوصل الى اتفاق برفع قيمة المساعدات العسكرية، خاصة بأن الاتفاق الحالي ينتهي عام 2018 .

وأضاف الموقع أن بعض التسريبات نشرت مؤخرا عن المفاوضات الجارية مع الولايات المتحدة للدعم العسكري واحتياجات اسرائيل العسكرية خلال السنوات القادمة، حيث قدمت اسرائيل قائمة مفصلة عن طبيعة الأسلحة التي تريدها من الولايات المتحدة، انواع الذخائر والطائرات التي تريدها اسرائيل والتي ستكون جزء من الاتفاقية التي سيجري التوقيع عليها، وتجري هذه المفاوضات بحضور رئيس الوزراء نتنياهو ووزير جيشه يعلون وما يسمى "مجلس الأمن الوطني" ووزارة الجيش .

يشار الى أن اسرائيل والولايات المتحدة توصلتا الى اتفاقية عام 2007 يجري بموجبها تقديم دعم سنوي لاسرائيل بقيمة 3,1 مليار دولار وتنتهي هذه الاتفاقية عام 2017، وهذا الدعم لا يشمل الزيادات المختلفة التي تقدمها الولايات المتحدة سنويا لاسرائيل وتحت بنود مختلفة، وكذلك الدعم العسكري في تصنيع منظومات الصواريخ الدفاعية والوسائل التكنولوجية في اكتشاف الانفاق، بالاضافة لكل ذلك تزويد اسرائيل مما ينقصها من الذخائر في الحروب، حيث جرى فتح مخازن الجيش الأمريكي الموجودة في اسرائيل للجيش الاسرائيلي في الحروب الأخيرة على القطاع الى جانب الجسر الجوي المباشر الذي كان يزود اسرائيل بما ينقصها من ذخائر .