السجانون يعتدون على الأسير جنازرة في مستشفى "سوروكا"

نشر بتاريخ: 03/05/2016 ( آخر تحديث: 05/05/2016 الساعة: 09:49 )
السجانون يعتدون على الأسير جنازرة في مستشفى "سوروكا"
رام الله- معا- تمكن محامي نادي الأسير الفلسطيني من زيارة الأسير سامي جنازرة (43 عاماً) والمضرب عن الطعام منذ 62 يوماً ضد اعتقاله الإداري في مستشفى "سوروكا".

ونقل المحامي عن الأسير جنازرة أن عدداً من السجانين اعتدوا عليه يوم الأحد الماضي، بعدما رفض أن يتم تكبيل قدميه ويديه في السرير، ورداً على ذلك فقد نفذَ منذ الأمس إضراباً عن الماء، مشيراً إلى أن ما تسمى "باللجنة الأخلاقية" ستنعقد له اليوم، علماً أنه يرفض أخذ المدعمات.

وفي هذا الإطار أكد محامي النادي أن عظام القفص الصدري للأسير بارزة بعدما نقص من وزنه 25 كغم، وكان وزنه قبل الإضراب 72 كغم ونقص إلى 47 كغم.

واشتكى جنازرة من المعاملة السيئة للأطباء والممرضين.

وفي سياق متصل أكد جنازرة أن عدداً من ضباط مخابرات الاحتلال زاروه خلال الأيام الماضية، إلا أنهم لم يحملوا له إلا الوعود.

يذكر أن الأسير جنازرة من مخيم الفوار في الخليل، معتقل منذ 15 تشرين الثاني العام الماضي، وهو أسير سابق اعتقل خمس مرات، وهو أب لثلاثة أبناء وهم ( فراس، محمود دوريش، وماريا).