صيدم يبحث مع جمعية تنظيم الأسرة آليات التعاون المشترك

نشر بتاريخ: 01/06/2016 ( آخر تحديث: 01/06/2016 الساعة: 18:12 )
رام الله -  معا - بحث وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، اليوم، في مكتبه برام الله، مع وفد من جمعية تنظيم وحماية الأسرة آليات تعزيز التعاون المشترك خاصة في القضايا المتعلقة بالتوعية والتثقيف حول التربية الجنسية وغيرها.

وضم الوفد رئيس مجلس إدارة الجمعية عبد الرحمن بدر، والمديرة التنفيذية أمينة عويضات، والمسؤولة الإعلامية عبير دحبور.

وأشاد صيدم بدور الجمعية وتاريخها واهتمامها بالقضايا المجتمعية والأسرية، موضحاً أن القضايا التي تم بحثها سيتم مناقشتها من خلال الجهات المختصة في الوزارة؛ ليتم فيما بعد تضمينها بمذكرة تفاهم مشتركة.

وأكد صيدم أن الوزارة تسعى لتعزيز شراكاتها مع المؤسسات المجتمعية والأهلية لدعم التعليم وتحصين الأجيال ورفدها بالقيم النبيلة، لافتاً إلى ضرورة توظيف الإمكانات والطاقات التربوية والخبرات لتحقيق غايات تسهم في إحداث التنمية الحقيقية.

من جانبه، أكد بدر أهمية هذا اللقاء الذي يندرج في سياق توسيع التعاون مع الوزارة خاصة في مجالات تعزيز التربية الجنسية والمهارات الحياتية وبناء فكر طلابي قائم على المعرفة، موضحاً دور الأخصائيين والمرشدين في إيصال معلومات دقيقة وعلمية للطلبة حول هذه القضايا.

وخلال اللقاء تحدث أعضاء الوفد عن دليل تدريبي تم إعداده حول القضايا المتعلقة بالثقافة الجنسية ضمن أسس علمية، حيث سيتم مراجعة هذا الدليل من خلال فريق تربوي للإطلاع على مواده ومضامينه.