السبت: 15/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

أسرى نفحة يقومون بخطوات إحتجاجية بسبب سوء الأوضاع بالسجن.

نشر بتاريخ: 25/11/2007 ( آخر تحديث: 25/11/2007 الساعة: 15:47 )
رام الله- معا- أفاد أسرى سجن نفحة لمحامي نادي الأسير الفسلطيني أنهم قاموا بإتخاذ خطوات إحتجاجية بسبب سوء الأوضاع داخل السجن وللحصول على عدة مطالب من قبل الأدارة والعمل على تحسين اوضاعهم .

وبين الأسرى أنهم قاموا بأضراب عن الطعام في الاسبوع الماضي وارجاع وجبات الطعام يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين وسوف يستمرون بهذه الخطوات مرتين كل أسبوع حتى يتم تحقيق مطالبهم.

وطالب الأسرى بتحسين الطعام وزيادة كمية مواد التنظيف ومعاملة الأهل بطريقة محترمة أثناء الزيارة وتحسين معاملة الجنود للأسرى خاصة أثناء فترة الفورة وتقديم العلاج المناسب والمطلوب للأسرى المرضى.

كما وبارك الأسرى عملية الأفراج المتوقعة غداً قائلين : وبالرغم من قلة العدد ولكننا نبارك أفراج ولو أسير واحد ، وعبروا عن إستيائهم من السياسة التي تتبعها أدارة مصلحة السجونة في إعداد قوائم الأسرى وتتجاهل الأسرى المرضى والقدامى والأطفال والأسيرات الذين هم أشد الحاجة بالأفراج عنهم.

كما طالب الأسرى بأن يكون هناك إستقبال لهذه الدفعة من الأسرى المفرج عنهم وأن تستمر جهود السيد الرئيس محمدو عباس بأن تبقى قضية الأسرى في هرم أولوياته

وكان محامي نادي الأسير قد قام بزيارة لسجن نفحة يوم 22/11/2007 حيث ألتقى بالعديد من أسرى قطاع غزة وهم :عياش أبو المغاصيب ورامي صقر ومحمد السكران الذين أشتكو من معاناتهم خاصة في ظل منع زيارة الأهل لهم وأنقطاع الكنتينة عنهم منذ شهور.