السيسي: قضية فلسطين مفتاح الاستقرار والأمن بالمنطقة

نشر بتاريخ: 22/08/2016 ( آخر تحديث: 23/08/2016 الساعة: 09:28 )
السيسي: قضية فلسطين مفتاح الاستقرار والأمن بالمنطقة
القاهرة -معا - قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن القضية الفلسطينية هي مفتاح الاستقرار والأمن في المنطقة، وأن استمرار الصراع له تأثير سلبي بالغ على الأمن والاستقرار بالمنطقة, وتأثير ساحر في حالة التوصل إلى حل يرضي جميع الأطراف.

وأضاف السيسي، في حوار مع رؤساء الصحف القومية الثلاث المصرية، أن موقف مصر ثابت من عملية السلام، وهي تدعم كل الجهود التي تسعى إلى حلحلة هذه القضية شديدة التعقيد.

وأكد أن "مصر كانت وما زالت داعمة لكل الجهود الأميركية خلال السنوات الماضية وحتى الآن، كما لنا موقف واضح داعم للمبادرة العربية, كما أعلنت مصر تأييدها للمبادرة الفرنسية، وأن علاقتنا مع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي تتيح لنا أن نلعب دورا محوريا لإيجاد مخرج من حالة الجمود ودفع عملية السلام".

وقال السيسي: "نحن ندعم أي تحرك من جانب الدول المعنية القادرة على التأثير، سواء الولايات المتحدة، أو أوروبا، أو روسيا، وقد أبلغني الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه مستعد أن يستقبل كلا من الرئيس محمود عباس، ونتانياهو في موسكو لإجراء محادثات مباشرة لإيجاد حل وحلحلة القضية، فنحن ندعم هذه الجهود والكل مدعو للمشاركة في دفع عملية السلام، والتجاوب مع الجهود والدعوات والمبادرات المطروحة حتى يرى الفلسطينيون ضوءا في نهاية النفق لإقامة دولتهم المستقلة، جنبا إلى جنب إسرائيل، فهذه القضية هي مفتاح الاستقرار والأمن في المنطقة".

وحول انشغال الولايات المتحدة بالانتخابات الرئاسية وإمكانية أن يؤدي هذا إلى إرجاء أو تجميد هذه الجهود، قال الرئيس السيسي "إنه من المهم أن يتم التحرك الآن، ولا أستطيع القول إن الموضوع يتم تجميده حتى تأتي إدارة جديدة، وللأسف المياه الآن راكدة تماما، ولا بد من جهود لتحريكها بشرط توافر إرادة لدى الفلسطينيين والإسرائيليين والمجتمع الدولي".

وحول الموقف الإسرائيلي، قال الرئيس السيسي:" أرى أن القناعة بأهمية السلام تتزايد لدى الجانب الإسرائيلي والقناعة بإيجاد مخرج للقضية مؤشر إيجابي".