الجمعة: 19/08/2022

قراقع: على الامم المتحدة ان تمارس مسؤوليتها في انقاذ حياة الاسرى

نشر بتاريخ: 26/10/2016 ( آخر تحديث: 29/10/2016 الساعة: 08:41 )
قراقع: على الامم المتحدة ان تمارس مسؤوليتها في انقاذ حياة الاسرى
رام الله- معا- دعا عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين الامم المتحدة وكافة مؤسسات حقوق الانسان الدولية الى التحرك والعمل لإنقاذ حياة الاسرى المرضى الذين يعانون امراضا صعبة واصبحت حياتهم مهددة بالخطر الشديد.
وقال قراقع ان الاسير يوسف نواجعة المصاب بالاعاقة وفقدان الذاكرة ومرض الصرع تدهورت حالته الصحية بشكل كبير، وهو شاهد على مئات الاسرى المرضى الذين يعانون نتيجة الاهمال الطبي والاستهتار بحياتهم.
واتهم قراقع ان حكومة اسرائيل تمارس الجريمة الطبية المنظمة بحق الاسرى المرضى وهي سياسة موت بطيء ادت الى سقوط المئات من الاسرى منذ عام 1967 بسبب عدم تقديم العلاج اللازم لهم.
جاءت اقوال قراقع خلال كلمته في الوقفة التضامنية مع الاسير يوسف نواجعة وسائر الاسرى المرضى في مسقط رأسه في مدينة يطا بالخليل بحضور عائلات الاسرى وشخصيات ومؤسسات مدينة يطا وبمشاركة اقليم حركة فتح في المدينة ونادي الاسير الفلسطيني وعلى رأسه امجد النجار.

ويذكران الاسير يوسف نواجعة اعتقل عام 2012 ويبلغ من العمر 50 عاما ومحكوم بالسجن 6 سنوات ويعاني من عدة امراض، حيث تعرض لسكتة دماغية في الآونة الاخيرة، ويعاني من فقدان الذاكرة ومن شلل نصفي ومن صرع.
وكانت هيئة الاسرى قد تقدمت بطلب الافراج المبكر لأسباب صحية عن الاسير نواجعة، ولم يحدد جلسة للنظر في هذا الطلب.
وقالت هيئة الاسرى ان 1800 حالة مرضية في سجون الاحتلال منها 120 حالة خطيرة وصعبة، ويقبع 18 اسيرا مريضا بشكل دائم في مستشفى الرملة الاسرائيلي.
وذكرت الهيئة ابرز الحالات الخطيرة في صفوف الاسرى المرضى وهم:
خالد الشاويش ومنصور موقدة ، المتوكل رضوان، معتصم رداد، ناهض الاقرع، محمد براش، مراد سعد، بسام السايح، يوسف نواجعة، جلال شراونة، ممدوح عمرو، يسري المصري، مراد ابو معليق ، سامي ابو دياك ، اشرف ابو الهدى، حسن القاضي، فؤاد الشوبكي، سعيد مسلم، بهاء عودة، ايمن الكرد، خليل شوامرة وغيرهم.