ابو خوصة ينفي وقوع شهداء ومصابين في الاشتباك مع مجموعة مسلحة على حدود غزة مع اسرائيل

نشر بتاريخ: 29/09/2005 ( آخر تحديث: 29/09/2005 الساعة: 11:28 )
القدس- معا- نفى توفيق أبو خوصة الناطق باسم وزارة الداخلية الفلسطينية الأنباء التي أوردها راديو اسرائيل, صباح اليوم عن سقوط شهيدين برصاص الشرطة الفلسطينية خلال تعقبها لمجموعة مسلحة حاولت التسلل الى منطقة "معبر كارني" لتفيذ عملية مسلحة هناك.

وأكد أبو خوصة، أن أحدا لم يصب في هذا الحادث الذي حاولت خلاله مجموعة مسلحة الاقتراب من الجدار الذي يفصل قطاع غزة عن اسرائيل، حيث جرى تبادل اطلاق نار بين أفراد المجموعة، وقوة من الشرطة وقوات الأمن الوطني التي قامت بتمشيط المنطقة التي وقع فيها الحادث.

في سياق متصل، قال الناطق بلسان وزارة الداخلية إن قوات الأمن الوطني تباشر في هذه الأثناء بتطبيق خطتها المتعلقة بانهاء كافة المظاهر المسلحة وغير القانونية، مشيراً الى أن الحملة تطال المدنيين المسلحين والعسكريين.

وأضاف: "ستتولى الشرطة وقوى الأمن متابعة هؤلاء المدنيين وملاحقة المخالفين في حين ستقوم الشرطة العسكرية بملاحقة الأفراد العسكريين من أجهزة الأمن الذين يخرقون القانون"، معرباً عن أمله بتعاون كافة القوى لانجاح هذه الحملة.