الجمعة: 12/08/2022

وصول 37 اسيرا محررا الى حاجز سالم في جنين

نشر بتاريخ: 02/06/2005 ( آخر تحديث: 02/06/2005 الساعة: 12:44 )
جنين - وسط استقبال رسمي وشعبي ، استقبل الاف المواطنين من منطقتي جنين وطوباس سبعة وثلاثين اسيرا محررا على حاجز سالم غربي جنين ، وكان على رأس المستقبلين محافظ جنين السيد قدورة موسى وامين سر حركة فتح في المحافظة عطا ابو ارميلة وممثلي القوى الوطنية والاسلامية وكتائب شهداء الاقصى الذين استقبلوا الاسرى في حافلات اقلتهم وسط مسيرة واحتفال شعبي الى مقبرة الشهداء في مخيم جنين ومن ثم الى مقبرة الشهداء في المدينة لقرائة الفاتحة ، وبعد ذلك اصطحب الاهالي اسراهم الى بيوتهم .
وينتمي الاسرى بغالبيتهم لتنظيمات فتح(33اسيرا )فيما بلغ عدد اسرىحماس (3 اسرى)منهم من هو محكوم ومنهم من هو معتقل اداري و بينهم اسرى تبقى لهم ايام لانتهاء مدة محكومياتهم . واعرب الاسرى بمجملهم عن اختلاط مشاعرهم مابين الفرح بالافراج والحزن على رفاق تركوهم خلفهم ، مطالبين بايلاء السلطة الوطنية قضية الاسرى كقضية اساسية ووضع حد لاعتقال الالاف منهم خاصة وان هنالك اسرى مضى على اعتقالهم اكثر من 27 عاما .
وشهدت مدينة جنين ما يشبه العرس العام بهذه المناسبة واطلقت السيارات ابواقها والبنادق رصاصها احتفالا وابتهاجا بالاسرى المحررين