إصابات بمسيرة "السانتاكلوز" على المدخل الشمالي لبيت لحم

نشر بتاريخ: 23/12/2016 ( آخر تحديث: 23/12/2016 الساعة: 18:23 )
إصابات بمسيرة "السانتاكلوز" على المدخل الشمالي لبيت لحم
بيت لحم- معا- أصيب عدد من من المتظاهرين من بينهم 5 صحفيين ومتضامنون أجانب، اليوم الجمعة، خلال قمع الاحتلال لمسيرة أمام مستشفى الكاريتاس على المدخل الشمالي لبيت لحم بالقرب من حاجز "300".
ونظمت المسيرة الفعاليات الوطنية والشعبية في بيت لحم، تحت عنوان "الإرهاب والاحتلال وجهان لعملة واحدة" وعرفت المسيرة باسم "السانتاكلوز"، والتي جاءت بمناسبة أعياد الميلاد المجيد، للمطالبة بفتح بوابات بيت لحم التي تمنع المسيحيين والزوار من الوصول لكنيسة المهد.

وقال مراسل معا، إن قوات الاحتلال فرقت المتظاهرين بإطلاق الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع نحوهم، مما أدى إلى إصابة العديد منهم بحالات اختناق.
واكد إصابة 5 صحفيين منهم مصور قناة الرؤيا محمد شوشة والذي أطلقت قوات الاحتلال قنبلة غاز أصابته بشكل مباشر بالقدم، ومصور "بال ميديا" إياد حمد والذي أصيب باختناق شديد، وجرى نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

يذكر أن هذه المسيرة تنفذ للعام الثاني على التوالي، ويشارك فيها مواطنون فلسطينيون ومتضامنون أجانب، رفضا للاحتلال في ذكرى أعياد الميلاد المجيد.