الاحتلال يُرجئ مجددا البت في قضية الطفل الجريح زيدات

نشر بتاريخ: 02/01/2017 ( آخر تحديث: 03/01/2017 الساعة: 11:03 )
الاحتلال يُرجئ مجددا البت في قضية الطفل الجريح زيدات
رام الله- معا- قال محامي نادي الأسير الفلسطيني أكرم سمارة إن المحكمة العسكرية للاحتلال في "عوفر" أرجأت مجددا البت في قضية الأسير الطفل الجريح أسامة زيدات (14 عاما) من بلدة بني النعيم في محافظة الخليل، وذلك لمطالبتها بتقديم تقرير طبي مُفصل حول وضعه الصحي وما قُدم له من علاج، إضافة إلى الوقت الذي يحتاجه من أجل إتمام علاجه.
وأوضح المحامي سمارة أن جلسة المحكمة التي عقدت، يوم الإثنين خُصصت للنظر في الاستئناف المقدم من قلبنا على قرار محكمة الدرجة الأولى، والذي يقضي بتمديد توقيف الطفل زيدات حتى نهاية الإجراءات.
وفي سياق متصل، نقل محامي نادي الأسير عن الطفل أسامة زيدات خلال زيارة أجراها له في "عيادة سجن الرملة" عن استمرار معاناته من آلام حادة في قدمه، كما وأكد ممثل الأسرى في "عيادة الرملة" أنه ووفقا للأطباء فقد يحتاج الطفل زيدات لإجراء عملية جراحية أخرى في قدمه.
يذكر أن الأسير زيدات ااعتقل في تاريخ 23 أيلول 2016، بعد أن أصابته قوات الاحتلال برصاصتين في الظهر والقدم، وقبع على إثرها لثلاثة أسابيع في مستشفى "شعاري تسيدك" الإسرائيلي وخضع لعملية زراعة بلاتين في قدمه.