خبر عاجل
5 اصابات بالرصاص المعدني وعشرات الاصابات بالاختناق بعد قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم
الاحتلال يعتقل خطيب الاقصى الشيخ عكرمة صبرى

سبيتاني تبادر في احتضان صناديق التبرع الخاصة بقرى الأطفال SOS

نشر بتاريخ: 09/02/2017 ( آخر تحديث: 12/02/2017 الساعة: 18:28 )
سبيتاني تبادر في احتضان صناديق التبرع الخاصة بقرى الأطفال SOS
بيت لحم- معا- مع بداية عام 2017 قامت شركة اكرم سبيتاني واولاده بمبادرة عظيمة بدعم من إدارة شركة سبيتاني في احتضان صناديق التبرع الخاصة بقرى الاطفال SOS فلسطين في جميع فروع سبيتاني في الضفة و القدس و غزة وذلك ضمن المسؤولية الاجتماعية للشركات والتعاون القائم و الدعم المستمر الذي تقوم به شركة سبيتاني والتي تركز فيه على الدعم المباشر للاطفال الايتام و المحرومين . حيث تعتبر SOS المؤسسة الفريدة التي تقدم للاطفال جو اسري حقيقي وفريد من نوعه في بيت مع اخوة و اخوات و ام بديلة ورعاية طويلة المدى من الطفولة حتى الاعتماد على النفس.
كما تهدف قرى الأطفال SOS فلسطين من اطلاق صناديق التبرع بالتعاون مع شركة سبيتاني ، ضمان الرعاية للمزيد من الاطفال المحتاجين ومنحهم عائلة تحميهم من الفقر و التشرد و تدعمهم لكي لا يعيشون لوحدهم خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني، حيث بوجود صناديق للتبرع في جميع فروع سبيتاني يسهل على الافراد امكانية التبرع للاطفال من كل المدن .
من جهته شكر محمد الشلالدة المدير الوطني لقرى الاطفال SOS فلسطين شركة سبيتاني إدارةً و كادراً على هذه المبادرة الطيبة في احتضان صناديق التبرع و اهتمام الشركة الكبير في تقديم الرعاية والخدمات لقرى الاطفال SOS ، مضيفاً أن هذه المبادرة ليست الاولى من شركة سبيتاني التي عودتنا دائما على الاهتمام الكبير والدعم الخاص للاطفال والقرى، و هذا يمثل تعبيرا عن التزامهم باداء رسالتهم الاجتماعية و دعمهم للاطفال مما يساهم في تمكين أطفال القرية من العيش في جو اسري يدعم نموهم.
تخلل ذلك زيارة وفد من مدراء فروع سبيتاني في الضفة و مسؤولة برنامج المسؤولية الإجتماعية/ ضمير بدران لقرية الاطفال SOS بيت لحم للتعرف على القرية و كان في استقبالهم المدير الوطني لقرى الاطفال SOS فلسطين/ محمد الشلالدة و مدير برامج قرية الأطفال بيت لحم /محمد سعيد و منسق الرعاية الاسرية /عبد الله قمحاوي، وطاقم من ادارة القرية و موظفيها ، بالإضافة للاطفال المتواجدين بالقرية و الامهات المربيات الذين اصطحبوا شركة سبيتاني في جولة داخل أقسام و مرافق القرية و التعرف على بيوت وحياة الاطفال.