الخميس: 29/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

الموساد يحذر من خلايا فلسطينية وحزب الله في صحراء سيناء

نشر بتاريخ: 02/10/2005 ( آخر تحديث: 02/10/2005 الساعة: 12:17 )
معا- حذر جهاز الموساد التجسسي الاسرائيلي وبشكل مخيف السياح الاسرائيليين من خطر الاختطاف على يد مجموعات فلسطينية او لحزب الله تعمل في شبه جزيرة سيناء المصرية.

وقالت وحدة ما يسمى " مكافحة الارهاب " بان لديها معلومات خطيرة عن نية هذه الخلايا اختطاف اسرائيليين في فترة اعياد رأس السنة العبرية القادمة.

ونشرت المواقع الاخبارية الاسرائيلية على مواقعها الالكترونية النبأ مع الاشارة الى ان التحذيرات المذكورة استندت الى معلومات ساخنة جدا تؤكد ان هذه الخلايا في طريقها لتنفيذ عمليات اختطاف تهدف للافراج عن اسرى تحتجزهم اسرائيل.

ونصحت الجهات الامنية الاسرائيلية السياح عدم زيارة مصر بتاتا واكدت ان الخطر هذه المرة حقيقيا وعلى لسان العميد احتياط الكنا هارنوف فان التحذيرات من اشدها ومن اكثرها دقة في العالم.

وكان يوفال ديسكين رئيس جهاز الشاباك الاسرائيلي اظهر الاسبوع الماضي قناعته بان المصريين عاجزين عن مواجهة " المنظمات الارهابية" ونصح السياح الاسرائيليين عدم الذهاب الى هناك.

واعتبر ديسكين ان الامن المصري ظل لسنوات لا يعطي هذه المشكلة حجمها وتعامل معها على اعتبار انها مجرد حاثة امنية داخلية حتى وصل الامر الى ما هو عليه الان, ونجاح هذه الخلايا في تنفيذ عمليتين في الفترة الاخيرة اخرها تسببت في قتل 88 شخصا وجرح 200 في شرم الشيخ.

وفي عملية فندق هيلتون طابا قبل عام بالضبط قتل 34 شخصا كما وقعت تفجيرات في منطقة راس الشيطان.