الجمعة: 23/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

أسعاره قد ترتفع الى أكثر من 100%: محافظة بيت لحم تعاني من نقص كميات زيت الزيتون

نشر بتاريخ: 02/10/2005 ( آخر تحديث: 02/10/2005 الساعة: 12:13 )
بيت لحم- معا- أكد المهندس مجدي عمر مدير زراعة بيت لحم أن محافظة بيت لحم تعاني من نقص في كميات زيت الزيتون, مشيرا الى أن الكمية المنتجة في المحافظة لا تغطي احتياجات سكانها, مما يجعلها بحاجة الى استيراد كميات إضافية من الزيت من محافظات شمال الضفة الغربية.

وتوقع عمر أن يكون موسم الزيتون الحالي شحيحا بسبب ظاهرة " تبادل حملان" ( تفاوت المحصول بين عام وعام), وقلة كميات الزيت بسبب الجفاف الذي تعاني منه المناطق الشرقية من المحافظة, إضافة الى منع قوات الاحتلال المستمر للمزارعين في محافظة بيت لحم من الوصول الى أراضيهم الواقعة بجوار المستوطنات والطرق الالتفافية والواقعة خلف جدار الفصل.

وتوقع مدير زراعة بيت لحم أن يبلغ معدل انتاج الزيتون خلال الموسم الحالي 30 كيلو غراما للدونم الواحد, مشيرا الى وجود حوالي 25 ألف دونم مزروعة باشجار الزيتون المثمر في المحافظة, وكذلك من المتوقع ان تحصل محافظة بيت لحم على 700 طن من ثمار الزيتون, منها 500 طن سيتم عصرها اما الكمية المتبقية فستستخدم للتخليل.

وحول اسعار زيت الزيتون المتوقعة هذا العام قال عمر: إن ارتفاعا حادا سوف يطرأ على اسعار الزيت, قد يصل الى 20 شيكلا للكيلو الواحد بعد ان كان تسعة شواكل خلال الموسم الماضي.

وأكد عمر أن بدء موسم قطف الزيتون في محافظة بيت لحم سيبدأ بتاريخ 20 تشرين أول الحالي, في حين تفتح العصارات ابوابها بعد ثلاثة ايام من هذا التاريخ, وناشد المزارعين التنسيق مع مديرية الزراعة من أجل الحصول على الارشاد والمساعدة اللازمين سعيا لتحقيق أفضل النسب والنتائج لموسم الزيتون هذا العام.