محامى مؤسسة مهجة القدس يقوم بزيارة للسجون

نشر بتاريخ: 01/01/2008 ( آخر تحديث: 01/01/2008 الساعة: 23:51 )
رام الله- معا- أفاد محامي مؤسسة الأسرى و الشهداء " مهجة القدس " مركز الأسرى للدراسات أن الأوضاع العامة في سجن نفحة الصحراوى تزداد سوءا ً , جاء ذلك خلال زيارته للأسير محمد أبو جلالة حيث أفاد الأسير لمحامي المؤسسة بأن إدارة السجن تشدد على الأسرى حتى من ناحية الأكل و قال الأسير كل شئ بالوزن حتى الخبز قاموا بتقليل العدد للغرف و أشار الأسير أن وضع الأسرى سيئ في ناحية الأكل السيئ المقدم من إدارة السجن وقال لم يمر على الأسرى مثل هذا الوضع .



كما قام محامي المؤسسة بزيارة الأسير جمعه التايه في سجن عسقلان و أفاد الأسير للمحامي بأن إدارة السجن قامت بمعاقبة قسم كامل ( 66 أسير ) قسم (3) بصورة تعسفية و استفزازية وذلك لأنهم وجدوا الأسرى يصلون ساعة العدد , و قامت بسحب الأدوات الكهربائية و قللت الإدارة الفورات ليوم واحد , و قال الأسير في إشارة لخطأ إدارة السجن لفعلها الهمجي قامت في اليوم التالي بإرجاع الأمور لما كانت عليه .



و في زيارته لسجن رامون التقى محامي المؤسسة بالأسير القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ علي الصفوري الذي اعتقل في مخيم جنين أعقاب عملية السور الواقي في الضفة الغربية , حيث أفاد الشيخ الأسير الصفوري للمحامي بأن إدارة السجن تقوم بمداهمة غرف أسرى الجهاد الإسلامي حيث داهمت ثلاث غرف لأسرى الجهاد بحجج واهية و قاموا بتكسير الأدوات الكهربائية , كما قامت إدارة بمداهمة الغرفة المتواجد بها بشكل عنيف و قامت بتفتيشها بشكل استفزازي , و قد أشار الشيخ الأسير علي الصفوري بأن هناك استهداف واضح ضد أسرى حركة الجهاد الإسلامي .



وقد قام محامي المؤسسة بزيارة سجن الشارون حيث التقى بالأسيرة فاطمة الزق " أم محمود " و أفادت الأسيرة الزق بأنها بصحة جيدة إلا أنها تقدمت بطلب لإدارة السجن بخصوص فك السلاسل أثناء عملية الولادة و كذلك أن يكون مرافق من أهلها أثناء الولادة و قالت الأسيرة للمحامي بأن الإدارة وافقت على طلبها بفك السلاسل أثناء الولادة فقط و عارضت بشدة أن يرافقها أحد من عائلتها أو أي محامية .



كما وأفاد محامي مؤسسة الأسرى و الشهداء " مهجة القدس " مركز الأسرى للدراسات أنه قام بزيارة الأسيرة نورا الهشلمون القابعة في سجن الشارون بزنازين العزل الانفرادي و التي أفادت للمحامي بأنها بدأت إضرابا ً مفتوحاً عن الطعام منذ 15 يوم و قالت الأسيرة أشرب





الماء فقط احتجاجا ً على تمديدي إداري من دون سبب و يقولون لها بالمحاكم أنه لا جديد ضدها و قالت أنا لا أعرف لماذا يمددون هكذا بدون سبب ؟؟ و أفادت للمحامي بأنها قالت للقاضي يوم الجلسة أنه إذا تم تمديدي إداري فسأبدأ بإضراب مفتوح و قال لها القاضي بان هذا ليس من صالحك و قالت منذ يوم الجلسة 13122007 بدأت الإضراب , و أشارت الأسيرة أن السجانة التي رافقتها للمحكمة عاملتها بعنف , و قالت بعد يومين من الإضراب قامت إدارة السجن بعزلي للزنازين الانفرادية لوحدي , كما أفادت للمحامي بأنه قبل نقلها للزنازين الانفرادية قاموا بتفتيش أغراضها التي ستدخل بهم للعزل الانفرادي تفتيش دقيق و كذلك قاموا بتفتيشها تفتيش عاري , و أشارت الأسيرة الهشلمون لمحامي المؤسسة بأن الغرفة صغيرة جداً و سرير النوم موجود بوسطها إضافة ً إلى أن أرضية الغرفة مليئة بالزجاج و القمامة و قالت الأسيرة طلبت من إدارة السجن تنظيف الغرفة إلا أنها رفضت و قالت لها ممنوع , و قالت الأسيرة بعد يومين من العزل في الغرفة توجهت للأخت الأسيرة لينا الجربوني و التي بجانبها طالبت الإدارة بتنظيف الغرفة لكن الإدارة قامت بإعطائها قشاطة للتنظيف و رفضت إخراج القمامة و بقيت القمامة لمدة أسبوع في الغرفة بعدها و خلال عملية التفتيش أخرجت القمامة و قالت طالبت بغسل الغرفة ورفضت الإدارة ,

كما أفادت الأسيرة لمحامي المؤسسة بأن الحمام موجود بالغرفة و عندما احتججت على ذلك قالت إدارة السجن أوقفي الإضراب و سترجعين للقسم ,

كما أفادت بأن صحتها سيئة ووزنها بانخفاض دائم حيث أنه كان 55 كيلو أصبح 45 كيلو , و في إشارة على ثبات الأسيرة الهشلمون قالت لمحامي المؤسسة لن أنهي الإضراب إلا بعد إطلاق سراحي و رجوعي لأولادي .

و نوهت الأسيرة بأنه قبل عدة أيام أخذوني من السجن بحجة أخذي للمستشفى لكنه تبين بعد ذلك أنهم أخذوني لأطباء نفسيين لإقناعي إنهاء الإضراب و قالت الأسيرة ذلك , و في محاو