السبت: 23/09/2023 بتوقيت القدس الشريف

الأوقاف: فتح كل أبواب الأقصى والسماح لجميع الأعمار بالدخول

نشر بتاريخ: 28/07/2017 ( آخر تحديث: 29/07/2017 الساعة: 01:04 )
الأوقاف: فتح كل أبواب الأقصى والسماح لجميع الأعمار بالدخول
القدس- معا- قالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، إن سلطات الاحتلال فتحت جميع أبواب المسجد الأقصى المبارك، وأوقفت تحديد أعمار المصلين الوافدين اليه دون قيود أو شروط، عقب قيود واجراءات مشددة فرضتها سلطات الاحتلال على دخول المصلين الى الأقصى لاداء صلاة الجمعة والعصر.
وقال فراس الدبس مسؤول العلاقات العامة والاعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية: إنه جرى فتح كافة أبواب المسجد الأقصى المبارك، ووقف تحديد أعمار المصلين الوافدين اليه.
ولفت الدبس، إلى ان شرطة الاحتلال أبقت اليوم على اغلاق "باب حطة والمطهرة والغوانمة والملك فيصل والحديد" فيما تمكن الآلاف من المصلين الدخول الى الاقصى عبر 4 أبواب فقط وهي "الاسباط والسلسلة والقطانين والمجلس".
وأدى المئات من الشبان العصر على أبواب المسجد الأقصى وفي أزقة البلدة القديمة وفي منطقة باب الإسباط، عقب منعهم من الوصول الى المسجد .
وأكد الشبان أنهم سيواصلون اعتصامهم وتواجداهم على أبواب المسجد الأقصى في حين استمر منعهم من الدخول.
وأبعدت سلطات الاحتلال، اليوم، 123 شابا عن المسجد الأقصى والبلدة القديمة ومنهم عن كامل مدينة القدس لمدة أسبوعين، علما انهم اعتقلوا بعد اقتحام المسجد الاقصى في ساعة متأخرة من مساء أمس لاخراج المعتكفين.
وأوضح المحامي محمد محمود أن الشرطة أفرجت في ساعات الفجر عن 95 معتقلا، وصباح اليوم أفرج عن 28 معتقلا.
وأوضح المحامي محمود أن الإفراج كان بشروط وهي: كل معتقل يسكن داخل البلدة القديمة بالقدس أبعد عن الأقصى لمدة أسبوعين، وكل معتقل يسكن خارج القدس "خارج البلدة القديمة" أبعاد البلدة القديمة لمدة أسبوعين، أما من يعيش خارج مدينة القدس فأبعد عنها لمدة أسبوعين.
وقالت دائرة اوقاف القدس في بيانها، على مدار الاسبوعين سيطرت قوات الاحتلال على كافة ابواب المسجد الاقصى المبارك واغلقتها بوجه المصلين مع بدء نشر البوابات الالكترونية على ابواب المسجد الاقصى المبارك وتحديدا باب الاسباط وباب الحديد والمجلس وباب السلسلة ضمن الاجراءات العسكرية والسيطرة على المسجد الاقصى المبارك.
وأضاف الدائرة، بعد ردود فعل الشارع المقدسي احتجاجا على نصب البوابات واستكمال المخططات لنصب جسور لوضع الكاميرات المراقبة لفحص دخول وخروج المواطنين تم ازالتها بعد احدى عشر يوماً.
واشارت:" بعد الاتفاق على اعادة فتح الابواب وتراجعت سلطات الاحتلال امس الخميس بعد اندلاع المواجهات عند مدخل باب حطه واعادة فرض المتاريس الحديديه وتحديد اعمار المصلين من اداء صلاة الجمعه وباقي الصلوات قامت الدائرة الاتصالات المكثفة مع الاردن من اجل الضغط على الحكومة الاسرائيلية، وتم التوصل لاتفاق باعادة الامور لما كانت عليه في السابق وعدم فرض القيود او شروط سواء كانت على دائرة اوقاف القدس او المواطنين".
وشكرت إدارة الاوقاف المستشار القانوني السيد جمال ابو طعمة على دوره البارز والكبير لتحقيق المطالب.