كتائب ابو علي والوطنية: التصعيد الإسرائيلي لن يمر دون عقاب

نشر بتاريخ: 30/10/2017 ( آخر تحديث: 30/10/2017 الساعة: 21:43 )
كتائب ابو علي والوطنية: التصعيد الإسرائيلي لن يمر دون عقاب

غزة- معا - نعت كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، شهداء الاعداد والتجهيز الذين قضوا في غارة إسرائيلية على نفق للمقاومة وسط قطاع غزة.

وأكدت الكتائب أن هذا التصعيد الخطير يفتح كل الخيارات امام المقاومة، وأنه لن يمر دون عقاب. مشددةً في الوقت نفسه انها لن تنهاون في الدفاع عن شعبنا وارضه، وعلى الاحتلال وقادته أن يتحملوا تبعات هذا التصعيد الخطير، والذي يأتي لخلط الأوراق في ظل أجواء المصالحة، ولكننا ندرك هذه الوسائل وسنرد على الاحتلال بالطريقة التي نختارها ووفي الوقت المناسب، ونؤكد جهوزيتنا وكافة الاجنحة العسكرية للرد على هذا التصعيد الخطير وهذه الجريمة النكراء.

ودعت الكتائب لضرورة عقد اجتماع عاجل وفوري لجميع الاجنحة العسكرية لفصائل المقاومة لبحث سبل الرد المناسبة على التصعيد الإسرائيلي الخطير في قطاع غزة.

بدورها نعت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى - الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين, شهداء شعبنا من مقاتلي كتائب القسام و سرايا القدس , الذين ارتقوا شهداء في قصف استهدف أحد أنفاق المقاومة.

واكدت الكتائب أن جريمة استهداف المقاومين اليوم تفتح كل الخيارات أمام المقاومة في التصدي للتصعيد الاسرائيلي الخطير ، ولابد ان يدفع قادة الاحتلال الثمن ، والرد عليهم سيكون موحداً وبحجم جريمتهم.