الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

اصابة خمسة مواطنين برصاص الاحتلال خلال تشييع جثماني الشهيدين صبارنة في بيت امر

نشر بتاريخ: 01/02/2008 ( آخر تحديث: 01/02/2008 الساعة: 16:30 )
الخليل- معا- أصيب خمسة مواطنين اليوم برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي خلال مواجهات في بلدة بيت أمر شمال الخليل اثناء تشييع جثماني الشهيدين محمد فتحي صبارنة ومحمود خليل صبارنة, اللذين استشهدا الاسبوع الماضي بعد اقتحامهما مستوطنة اسرائيلية قرب كفار عصيون.

وأفادت مصادر طبية أن الجرحى نقلوا الى مستشفى الخليل الحكومي, مشيرة الى أن جراح احدهم خطيرة.

والمصابون هم: ابراهيم حسن العلام ( 20 عاما) رصاصة في الفخذ ادت الى كسور ونزيف حاد وحالته خطيرة, وهشام خليل أبو ماريا ( 42 عاما) عيار مطاطي في الراس, وصقر صادر ابو ماريا ( 37 عاما) عيار ناري في القدم, واحمد علي عقل خليل ( 27 عاما) عيار مطاطي في اليد, وانور احمد خميس ( 20 عاما) قنبلة غاز في الراس.

واكد شهود عيان أن المواجهات اندلعت في اعقاب منع قوات الاحتلال موكب تشييع الشهيدين صبارنة من الوصول الى المقبرة عبر الشارع العام بيت لحم- الخليل, واجبارها على سلوك طريق فرعي, ما ادى الى اثارة مشاعر المشيعين واندلاع المواجهات العنيفة.

وكان موكب التشييع انطلق من مسجد البلدة, متوجها الى المقبرة المحاذية للشارع العام, حيث رابطت اكثر من 20 الية عسكرية اسرائيلية في المكان.

يشار الى أن قوات الاحتلال سلمت مساء الاربعاء الماضي جثماني الشهيدين صبارنة لذويهما في بيت امر, الا أن الاحوال الجوية وتساقط الثلوج حالت دون تشييعهما حتى اليوم.