السبت: 15/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

تربية قلقيلية تعقد لقاءً تربويا موسعا للتعريف بمبادرة "الهام فلسطين"

نشر بتاريخ: 04/02/2008 ( آخر تحديث: 05/02/2008 الساعة: 00:30 )
قلقيلية -عقدت مديرية التربية والتعليم في محافظة قلقيلية اليوم الاثنين لقاءً موسعا للتعريف بمبادرة الهام فلسطين وذلك في قاعة مدرسة السلام الثانوية في قلقيلية وبحضور حشد غفير من مدراء المدارس وأعضاء مجالس أولياء الأمور وممثلي المؤسسات التربوية في محافظة قلقيلية .

وقد شارك في اللقاء يوسف عودة مدير التربية والتعليم في محافظة قلقيلية ود. مروان عورتاني الأمين العام لمؤسسة التربية العالمية ورولا سرحان مديرة العلاقات العامة في صندوق الاستثمار الفلسطيني وحذيفة جلامنة منسق مبادرة الهام فلسطين .

وقد بدأ اللقاء بكلمة ليوسف عودة مدير التربية والتعليم في قلقيلية ، رحب فيها بالمشاركين ، شاكرا لمؤسسة التربية العالمية وشركائها مبادرة الهام فلسطين واهتمامهم بالكشف عن إبداعات المعلمين والمدراء والمرشدين التربويين في المدارس الفلسطينية ، وأكد عودة على أهمية رعاية وتنمية الإبداعات في فلسطين خاصة في مجال التعليم ،

ودعا عودة مدراء المدارس وأعضاء مجالس أولياء الأمور إلى المشاركة بفعالية في مبادرة الهام فلسطين.

أما د. مروان عورتاني الأمين العام لمؤسسة التربية العالمية فقد تحدث عن بدايات مؤسسة التربية العالمية في استحداث جائزة عالمية، وتحولها نحو التعويل على المبادرات والممارسات المتميزة، كمصدر إلهام وتعلم وكعوامل تغيير وتطوير بدلاً من الاكتفاء بمجاراتها والاحتفاء بإنجازاتها.

وأكد د. عورتاني على أن الهام فلسطين مبادرة رائدة نحو تطوير البيئة التعليمية التربوية لأطفال فلسطين داخل المدرسة وخارجها ، لتكون أكثر مواءمة لنمائهم المتكامل ، ونشأتهم السوية ، حيث أن الهام فلسطين يعتمد في نهجه وأسلوب عمله على استكشاف النماذج التعليمية والتربوية الخلاقة المتميزة وإشهارها وتحفيزها وتعميمها ، كما يسعى الهام فلسطين إلى جعل تلك النماذج موردا للتعلم ومصدرا للإلهام على المستويين المحلي والعالمي .

وأضاف د. عورتاني أن الهام فلسطين يمثل صيغة فلسطينية لبرنامج دولي تسعى مؤسسة التربية العالمية إلى توطينه في الدول التي تتوافر فيها متطلبات استيعابه وديمومته، وأن انطلاق إلهام من فلسطين يكسب فلسطين والكادر التربوي ميزة فريدة.

وأوضح عورتاني بعض المرتكزات الفكرية التي تستند إليها مبادرة إلهام، مثل العلاقة الجدلية بين الصحة والتربية والتعليم، كذلك التكوين الفريد للطالب، ومدى أهمية أن يستجيب النظام التعليمي لتحديات العالم المتحول، كذلك قدرته على التعلم والتجدد، كذلك أهمية وتأثير قطاع الإعلام وتكنولوجيا المعلومات والاتصال.

وشدد عورتاني في حديثه على أهمية إبراز واستكشاف المبادرات المتميزة تحديدا تلك التي تنفذ في ظروف صعبة مستشهدا بوضع قلقيلية كمحافظة تعاني كثيرا من الجدار العازل على مختلف الصعد ومنها قطاع التعليم، وأكد عورتاني على أن هذه المبادرات ذات قيمة وأثر وأنه لا يمكن مقارنتها بتلك التي تنفذ في ظل توفر جميع الإمكانيات والموارد، فالإصرار على إحداث فرق في حياة الطلبة رغم كل ما تعانيه المحافظة يعطي خصوصية لقلقيلية وللمبادرات التي تنبت في ظل هذه الظروف.
وقد تحدثت رولا سرحان مديرة العلاقات العامة في صندوق الاستثمار الفلسطيني عن دور صندوق الاستثمار الفلسطيني الداعم لقطاع التربية والتعليم في فلسطين ، مؤكدة على رؤية صندوق الاستثمار الفلسطيني في تحمل جزء من المسؤولية الاجتماعية تجاه تطوير القطاعات المختلفة في فلسطين ومن أهمها قطاع التربية والتعليم ، نظرا لحساسية هذا القطاع وأهميته ، وشددت سرحان على توجه صندوق الاستثمار الفلسطيني في أن يكون مساهما ومستثمرا في تطوير قطاع التربية والتعليم في فلسطين ، ومساهما في تطوير بيئة وفكرة التعلم كنموذج يستحق الاهتمام ، واختتمت سرحان كلمتها بقناعة صندوق الاستثمار الفلسطيني بأن أي استثمار مستقبلي له على المدى البعيد لا يمكن أن ينجح دون تطوير البيئة التربوية والتعليمية داخل المدرسة وخارجها ، والمساهمة في خلق جيل متعلم وواعٍ في فلسطين .

أما حذيفة جلامنة منسق مبادرة الهام فلسطين فقد تحدث بالتفصيل عن شروط الترشيح لإلهام فلسطين ، وآليات الترشيح المختلفة ، حيث بيّن أن الفئات المستهدفة في المبادرة هي مدراء المدارس والمعلمين والمرشدين التربويين في المدارس ، وأضاف جلامنة أنه يحق لأعضاء مجالس أولياء الأمور ومدراء المدارس والمجتمع المحلي والطلاب ترشيح أي شخص من الفئات المستهدفة أو ترشيح مدرسة بأكملها ، كما أعلن جلامنة عن تميد قبول طلبات الترشيح لإلهام فلسطين حتى يوم 21/2/2008م بناء على رغبة وتوصية مديريات التربية المختلفة ، وحتى يتم إتاحة فرصة إضافية للمشاركة في المبادرة ، وأكد جلامنة أنه سيكون هناك تكريم معنوي ومادي للمبادرات الفائزة ، كما سيتم كذلك تعميم هذه النماذج على المستوى العالمي .

وفي نهاية اللقاء فتح باب النقاش مع الحضور ، حيث أبدى عدد من الحضور ملاحظات ومداخلات حول مبادرة الهام فلسطين ، وتم نقاشها مع المشاركين في الاجتماع .
وقد أدار اللقاء مؤيد عفانة رئيس قسم النشاطات التربوية في مديرية التربية والتعليم في قلقيلية ، وأشرف على تنظيم وتنفيذ اللقاء قسم النشاطات التربوية في تربية قلقيلية .