الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

اولمرت يقول انه يتحمل مسؤولية اخفاقات حرب لبنان

نشر بتاريخ: 05/02/2008 ( آخر تحديث: 05/02/2008 الساعة: 01:00 )
القدس- معا- اعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت اليوم الاثنين انه يتحمل "كامل المسؤولية عن كل الاخفاقات" في الحرب على لبنان صيف 2006 التي وردت في تقرير نشرته مؤخرا لجنة تحقيق حكومية.

وقال اولمرت امام الكنيست، خلال دورة استثنائية مخصصة للتقرير حول الحرب ان "لجنة فينوغراد قالت ما لديها وما قالته شديد القسو. وانا اتحمل كامل المسؤولية عن كل الاخفاقات التي لم احاول ابدا التملص منها".

واضاف "ساستخدم تلك المسؤولية لتصحيح الاخطاء، هذا ما فعلت منذ غداة الحرب".

كما دافع عن قرار إعلان الحرب في الثاني عشر من تموز/يوليو بذريعة وقف الهجمات ومحاولات أسر جنود وتشويش حياة سكان الشمال. وبحسبه فإن القرار المذكور كان لا بد منه، وأنه كان سيتخذ القرار نفسه اليوم لو توفرت المعطيات ذاتها. ودافع عن قرار المجلس الوزاري المصغر بتوسيع العملية البرية.

وأضاف أن وجهة نظر أجهزة الأمن القاطعة، قبل الحرب، كانت تقضي بأنه في حال حصول محاولة خطف جنود أو إطلاق صواريخ، فمن الضروري أن ترد إسرائيل بشدة على طول القطاع، وبشكل غير نسبي، وذلك بذريعة تخليص البلاد من "تهديد حزب الله"، على حد تعبيره.

واضطر اولمرت الى التوقف اكثر من مرة خلال القاء كلمته عندما كان يقاطعه نواب واقارب جنود قتلوا في المعارك وحضروا الجلسة.

وامرت رئيسة البرلمان داليا يتسيك بطرد العائلات ونائب من حزب اللكود المعارض.