الأربعاء: 19/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

اسرائيل تضاعف أزمة الكهرباء بغزة وسلطة الطاقة تدرس مشروع الربط الإقليمي مع مصر

نشر بتاريخ: 07/02/2008 ( آخر تحديث: 07/02/2008 الساعة: 14:49 )
غزة - معا - قررت إسرائيل، اليوم الخميس، مضاعفة ازمة الكهرباء التي يمر بها قطاع غزة جراء تقليص كمية الوقود الموردة لمحطة توليد الطاقة، فقد قررت تقليص كمية الكهرباء الموردة إلى شمال القطاع والتي تغذي ثلاث محافظات وتخفف الضغط على شركة الكهرباء بغزة.

وقال م. كنعان عبيد نائب رئيس سلطة الطاقة بغزة ان هذا التقليص سيطال 12 خط ضغط عالي تغذي شمال القطاع، فبدلا من 12 ميجا واط لكل خط، سيتم توريد 11.3 لكل منها، مما سيزيد الأزمة بالقطاع وسيزيد على حد قوله فترات قطع الكهرباء على مناطق قطاع غزة وسيزداد حسب رداءة الأحوال الجوية.

وعن الوضع الحالي لأزمة توزيع الكهرباء في غزة، قال عبيد:" أن فترات قطاع الكهرباء لا تتجاوز 8 ساعات على كل منطقة، وتزداد تبعا للأعطال الفنية التي تنشأ جراء استمرار حالات القطع والتوصيل والتي تطال بعض المحولات والقواطع والكوابل.

وعن أكثر المناطق تضررا، قال ان منطقتي الشجاعية والزيتون واجزاء من حي الرمال قطعت عليها الكهرباء لبضعة أيام حتى اليوم، وذلك نظرا لأعطال أصابت خط بغداد المغذي لها، مشيرا إلى ان الخلل متواجد لدى الجانب الاسرائيلي أي على حدود قطاع غزة وذلك سبب عدم إصلاحه حتى اليوم.

وأكد عبيد على ان هناك مشروع الربط الإقليمي لتوصيل الكهرباء إلى قطاع غزة عبر الجانب المصري ويشمل تركيب شبكة ضغط عالي ومنظومة مكونة من محطتي توزيع، مشيراً إلى أن المشروع سيستغرق بدء تنفيذه 20 شهرا على الأقل.