الجمعة: 09/06/2023 بتوقيت القدس الشريف

حماس تحمل الاحتلال مسؤولية قتل ثلاثة مواطنين أمس وتدعو دول العالم للنظر بعين العدل لأطفال فلسطين

نشر بتاريخ: 11/10/2005 ( آخر تحديث: 11/10/2005 الساعة: 11:50 )
غزة - معا - حملت حركة حماس الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن قتل محمد أبو عدوان، عيسى العمور، وبسام أبو غرابة أمس بالقرب من المنطقة الحدودية التي توسعت فيها إسرائيل مسافة 650 متراً في قطاع غزة.

وقالت الحركة في بيان صادر عنها أن الاحتلال أقدم في ظل التهدئة التي أعلنتها فصائل المقاومة الفلسطينية على جريمة قتل ثلاثة من الشبان الصغار بدم بارد مدعيا اقترابهم من الحدود علما بأنه قد قرر مسبقا إطلاق النار على كل من يقترب مسافة 650 مترا من هذه الحدود.

ودعا البيان الذي وصل معاً نسخة منه دول العالم أن ينظروا إلى الساحة الفلسطينية بعين العدل وأن ينصفوا أطفال فلسطين الذين قالت أنهم "يذبحون بدم بارد بيد العدو".

وأكدت الحركة على حق المقاومة الفلسطينية في الوجود وممارسة حق الدفاع عن لنفس وعن أبناء شعبها، داعية كل القوى المجاهدة لرص الصفوف من أجل رد الهجمة الإسرائيلية التي اعتبرت أنها تستهدف الإنسان الفلسطيني في كل زمان ومكان.

واعتبرت الحركة أن ما حدث أمس يؤكد استمرار الاحتلال في مراقبة الحدود واحتلال المعابر ومحاصرة البحر، واستهداف المقاومين وقتل الأطفال.