الجمعة: 01/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

الرازم يقترح دعوة الجمعية العمومية لكرة الطاولة للخروج من ازمة الاتحاد

نشر بتاريخ: 11/10/2005 ( آخر تحديث: 11/10/2005 الساعة: 18:42 )
بيت لحم - معا -
للخروج من الازمة التي يعيشها الاتحاد الفلسطيني لكرة الطاولة في رئتي الوطن يقترح ياسين الرازم امين السر المساعد للاتحاد ودعوة الهيئة العامة للاتحاد لعقد اجتماع غير عادي(طارىء) لمناقشة الحالة الخطيرة التي وصل اليها الاتحاد مؤكد في الوقت نفسه انه يتقدم رسميا لمجلس ادارة الاتحاد بطلب لدعوة الجمعية العمومية في أول اجتماع يعقد لاتحاد واصفاً الوضع الذي وصل اليه الاتحاد بالمأساوي مما يستوجب الدعوة السريعة وتدخل الحريصين على مصلحة كرة الطاولة قبل فوات الاوان.
وعزا الرازم اسباب الحالة الماساوية التي يعيشها الاتحاد الى عدم وجود الانسجام والتفاهم بين الاعضاء وخاصة محافظات الشمال منوهاً الى ان جهوده بالتعاون مع بعض الزملاء خلال الاشهر الماضية باءت بالفشل وخاصة في مجالات ترشيح مفاهيم واساس العمل الاداري المتعارف عليها في جميع الاتحادات الرياضية ولجوء البعض الى التفرد بالرأي والقرار بعيداً عن طاولة الاجتماعات الرسمية مكتفيا باجراء الاتصالات الهاتفية في بعض الاحيان بحجة ان عقد الاجتماعات الدورية مضيعة للوقت وهدر للمال وبالتالي تيسير شؤون الاتحاد واللعبة وفق المزاجية والمصالح الشخصية واضاف الرزام ان من بين الاسباب التي دفعته لتقديم هذا الاقتراح وقوف الوزارة واللجنة االاولمبية موقف المتفرج الازمة التي تعصف بالاتحاد وخاصة بعد قرار لجنة المتابعة باقالة ميشيل كركر وربيع الترك عن رئاسة الاتحاد وتسمية مصباح العسقلاني رئيسا ولفترة وجيزة ومطالبة الاتحاد العربي والاسيوي حسم موضوع التمثيل الرسمي للإتحاد والتلويح بتجميد عضوية فلسطين واذا ما تكررت الازدواجية في التمثيل مثلما حصل في شنغهاي في ايار الماضي وهذا ما دفع الاتحاد العربي واللبناني إستقبال ميشيل كركر كمضيف وليس كرئيس اتحاد وقد يتكرر الامر ذاته في بطولة الانديه العربية أبطال الدوري التي ستقام في المغرب الشهر القادم بعد الكتب التي أرسلتها لجنة المتابعة المنبثقة عن الوزارة الاولمبية الى الاتحاد العربي والمغربي والسفير الفلسطيني في المغرب والتي تفيد بان كركر يعد رئيسا للاتحاد.
وعليه يرى الرازم وللخروج من الازمة ضرورة اتعقاد الجمعية العمومية في اجتماع غير عادي ويقترح بحث موضوع واحد يتمثل بسحب الثقة من مجلس ادارة الاتحاد وانتخاب لجنة مؤقته لتيسير الامور من خارج المجلس والاعداد للانتخابات مبكرة وفق اساس جديد يراعي فيها النظام الداخلي لضمان عدم تكرار الاخطاء السابقة.
وبخصوص الاتحاد في محافظات الجنوب يرى الرازم ان الامور تسير بعكس مصلحة اللعبة مما بستدعي الدعوة أيضا وفي نفس الوقت لانعقاد الجمعية العمومية واختيار لجنة مؤقته والتحضير لانتخابات مبكرة.
وختم الرازم حديثه بمناشدة جميع الزملاء في الاتحاد وفي رئتي الوطن قبول اقتراحه والعمل على تطبيقه بالسرعةالممكنة وتغليب مصلحة كرة الطاولة الفلسطينية على أية مصالح اخرى شخصية كانت ام منطقية , مؤكداً في الوقت ذاته على انه سيواصل مزاولة عمله في الاتحاد الى حين يعقد الاجتماع الطارىء الذي فيه المخرج الوحيد من الازمة التي تعصف بالاتحاد ومتمنيا بالوقت نفسه على وزير الشباب والرياضة ورئيس اللجنة الاولمبياد إيلاء هذا الاتحاد والاهتمام الكافي وممارسة الصلاحيات الموكلة اليهما والتدخل قبل فوات الاوان.
وبسؤال عن موقفه الشخصي اذا ما سيرشح نفسه للانتخابات القادمة وخاصة بعد قرار وزير الشباب والرياضة
الاخ ضخر بسيسو يمنع موظفي الوزارة من الجمع بين الوظيفتين وعضوية الاتحادات الرياضية , واجاب انه وزميله خالد شعبان الموظف في مديرية بيت لحم سيد عمان اي قرارتتخذه الجمعية العمومية وسيحترمان قرار الوزير في الاختيار ما بين الوظيفة والعضوية في الاتحاد ولكل حادث حديث وان مصلحة كرة الطاولة الفلسطينية فوق اي اعتبار 0