Advertisements

مذكرة تفاهم بين الشرطة وتنمية واعلام المرأة

نشر بتاريخ: 26/04/2018 ( آخر تحديث: 01/05/2018 الساعة: 15:12 )
مذكرة تفاهم بين الشرطة وتنمية واعلام المرأة
رام الله- معا- وقعت الشرطة وجمعية تنمية وإعلام المراة "تام"، اليوم الخميس، مذكرة تعاون وتفاهم فيما بينهما، تهدف الى محاربة العنف المبني على النوع الاجتماعي وتقديم الخدمات للنساء المعنفات.
جاء ذلك في مقر دائرة حماية الاسرة والاحداث في رام الله من قبل العميد ابراهيم ابو عين مساعد مدير عام الشرطة للبحوث والتخطيط وممثلا عن اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة وسهير فراج رئيسية جمعية تنمية واعلام المراة.
وذكر بيان صحفي مشترك ان الاتفاقية نصت على تعزيز مبدا التكامل في تقديم الخدمات للنساء المعنفات، التدريب من خلال عقد دورات متخصصة بحسب احتياجات الطرفين، تطوير الكفاءات وبناء القدرات، خدمة المجتمع من خلال تنفيذ فعاليات وبرامج توعوية ومجتمعية مشتركة، والتشبيك والتعاون وخلق روابط وقنوات للتواصل.
واشارت الاتفاقية الى ضرورة محاربة العنف المبني على النوع الاجتماعي وتقديم الخدمات للنساء المعنفات وترسيخ مفاهيم العدالة والمساواة والحقوق.
وفي كلمته نقل العميد ابو عين تحيات اللواء عطا الله، مؤكدا على مبدأ تعزيز لغة الشراكة بين مؤسسات المجتمع المدني، من خلال المسؤولية المجتمعية على صعيد المؤسسات والافراد
واستعرض ابو عين اهم الانجازات التي حققتها الشرطة خلال السنوات السابقة واهم المعيقات التي تواجه العمل الشرطي بسبب وجود الاحتلال، وأن الشرطة كغيرها من مؤسسات المجتمع مهتمة بالسلم والتواصل الأهلي والعائلي والمجتمعي من خلال استحداث الدوائر المتخصصة في هذا المجال كدائرة حماية الأسرة والأحداث، وإيجاد كادر مختص لاستقبال القضايا العائلية لوضع الحلول لإشكاليات هذه العوائل تطبيقا لرؤية اللواء عطا الله.
واوضح ابو عين ان هذه الدائرة تلتزم بالسرية التامة للقضايا المعروضة عليه حرصا على تماسك المجتمع وحفظ بنيته وتقوم باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق كل مخالف أو معتدي وتقديم العون والمساندة للجهة التي وقع عليها العنف في الأسرة ومن ضمن ذلك النساء ومحاولة التخفيف من آثاره وتقريب وجهات النظر بين الأطراف في العائلة وحل أي إشكاليات قد تحدث من خلال المسيرة الحياتية لهذه العائلة والتأكيد على تغليب لغة الحوار وعدم اللجوء إلى أي شكل من أشكال العنف.
من جهتها، اكدت فراج ان الشرطة الفلسطينية هي صمام الامن في حماية المجتمع وقضايا النساء، موضحة الخدمات التي تقدمها الجمعية في التدخل والحماية للنساء، وان الهدف من الشراكة والتعاون مع مؤسسة الشرطة هو تكامل الخدمات والمسؤوليات الواجبات في التعامل مع قضايا المرأة، وتعزيز حماية النساء من العنف،
واشادت فراج بتعاون الشرطة، مؤكدة اهتمام مديرية الشرطة في توسيع التعاون مع المؤسسات المختلفة وخاصة فيما يتعلق بقضايا المرأة، مؤكدة ان "تام" ستعمل للوصول لمنظومة قانونية وحقوقية منصفة وعادلة لنساء فلسطين، اضافة للوصول لمجتمع واعي بحقوق افراده بما ينسجم مع الخطط الوطنية الرسمية وغير الرسمية وبالشراكة مع الجهات ذات العلاقة من اجل النهوض بالمجتمع الفلسطيني.
وحضر توقيع الإتفاقية العقيد جهاد الحاج علي نائب مدير دائرة حماية الاسرة والاحداث وعدد من ضباط الشرطة.
Advertisements

Advertisements