Advertisements

كاتب مسرحي برتغالي يرفض عرضا مسرحيا في اسرائيل

نشر بتاريخ: 24/05/2018 ( آخر تحديث: 24/05/2018 الساعة: 16:08 )
كاتب مسرحي برتغالي يرفض عرضا مسرحيا في اسرائيل
برتغال - معا - ألغى تياغو رودريغش، الممثل والمخرج والكاتب المسرحي ومدير المسرح الوطني البرتغالي دونا ماريا، مشاركته في مهرجان إسرائيل في القدس، المقرر عقده في حزيران.
وقد اتخذ الممثل هذا القرار "احتجاجا على ربط هذا الحدث في الاحتفالات الرسمية بالذكرى الـ 70 لاقامة إسرائيل، دون ابلاغه، ودون أي إشارة إلى فلسطين، وبسبب قتل عشرات المدنيين على يد الجيش الإسرائيلي، وجرح أكثر من ألفين آخرين، من بينهم الأطفال، خلال الاحتجاجات التي تزامنت مع افتتاح السفارة الامريكية في القدس".
يظهر الاقتباس أعلاه في البيان الذي أرسله تياغو رودريغش إلى إدارة المسرح الوطني دونا ماريا، ووزير الدولة للثقافة ووزارتي المالية والخارجية، موضحاً بأنه وفي أعقاب استشهاد أكثر من 60 فلسطيني في قطاع غزة، تم اتخاذ القرار: "على أثر الصمت من المهرجان الذي دعاني إلى العرض في القدس".
وأضاف: "يبدو لي أن خطاب المهرجان بعيد تمام عن أي انتقادات للحكومة الاسرائيلية الحالية، وكذلك بعيداً أيضاً عن أي انتقاد لاضطهاد الشعب الفلسطيني على مدى سبعين عاماً ".
وعلى الرغم من تياغو رودريغش ليس على علم بتصريحات مماثلة من فنانين آخرين مشاركين في المهرجان، إلا أنه اتخذ قراره "بعد التشاور مع الأصدقاء والزملاء، وقراءة لمواقف مماثلة، بما في ذلك مواقف فنانين إسرائيليين، لصالح المقاطعة الثقافية لإسرائيل".
وأضاف: "هذا التأمل لا يجعلني ألغي هذا العرض فحسب، بل وبالرغم من الفرق بين الموقف الشعبي والرسمي، فمن الضروري اتخاذ موقف واضح والالتزام بالمقاطعة الثقافية، لذلك، لن أقبل من الآن فصاعداً أي زيارات أخرى إلى إسرائيل إلى أن يحدث تغييراً جذرياً في سياسات الحكومة الإسرائيلية."
واضاف الممثل إن حركة المقاطعة BDS، التي انضم إليها تياغو رودريغش الآن يمكن أن تساهم في تغيير حقيقي، تماماً كما حدث مع مقاطعة نظام الأبارتهايد في جنوب أفريقيا.
Advertisements

Advertisements