الثلاثاء: 18/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

وزير الامن الاسرائيلي موفاز يطالب باعادة بحث قرار العليا بخصوص الدروع البشرية

نشر بتاريخ: 13/10/2005 ( آخر تحديث: 13/10/2005 الساعة: 03:05 )
معا- ذكرت صحيفة معاريف الاسرائيلية في عددها الصادر اليوم ان وزير الامن الاسرائيلي شاؤل موفاز قد اصدر اوامره للادعاء العسكري والادعاء الخاص بوزارة الدفاع بالتقدم بطلب جديد لمحكمة العدل العليا بغية اعادة النظر في قرارها القاضي بمنع الجيش من استخدام الفلسطينين كدروع بشرية اثناء تنفيذ عمليات الدهم والاعتقال داخل المناطق الفلسطينية .

موفاز صرح اثناء جلسة مشاورات في وزارة الدفاع بانه في حال موافقة المحكمة على بحث قضية الدروع البشرية من جديد سيمثل شخصيا امام قضاة المحكمة العيا ليقدم لهم شرحا مفصلا عن اهمية الامر لقواته العاملة داخل مناطق .

ونقلت معاريف عن موفاز قوله بان المحكمة العليا بقرارها المذكور تعيق عمل قوات الامن الاسرائيلية و تفرض عليها قيودا جديدة خاصة فيما يتعلق بعمليات اعتقال المطلوبين الفلسطينين مما يشكل ضربة استراتيجية لجهود الحكومة في محاربة الارهاب .

ولدلالة على صحة ادعاءه اعلن موفاز بان قوات الامن الاسرائيلية قد اعتقلت خلال السنوات الخمس الماضية اكثر من 1300 فلسطيني استخدم الجيش في معظم عمليات الاعتقال الدروع البشرية مدعيا بانه لم يسجل خلالها سوى اصابة مواطن فلسطيني واحد تم استخدامه كدرع بشري .

وفي اطار التعليمات الجديدة ذكرت معاريف ان وزير الامن قد اصدر تعليماته بعدم استخدام الفلسطينين بأي شكل من الاشكال حتى تصدر المحكمة قرارا جديدا بهذا الشأن .