إسرائيل تدرس دفع قناة البحرين لتخفيف الأزمة مع الأردن

نشر بتاريخ: 02/11/2018 ( آخر تحديث: 03/11/2018 الساعة: 14:46 )
إسرائيل تدرس دفع قناة البحرين لتخفيف الأزمة مع الأردن
القدس - معا- قالت مصادر عبرية ان الحكومة الاسرائيلية تدرس تسريع اتمام مشروع قناة البحرين وذلك لتحسين علاقتها مع الاردن عقب اعلان الملك عبد الله الثاني عن استعادة منطقتي الغمر والباقورة شمال وجنوب غور الاردن اللتين تستأجرهما إسرائيل من الأردن بموجب اتفاقية السلام بينهما.
وذكر موقع صحيفة "هآرتس" العبري ان الحكومة الاسرائيلية ترى ان مشروع قناة البحرين يمكن أحد الحلول المحتملة لتحسين العلاقة مع الاردن خاصة انه يساعد في تخفيف ازمة المياه في الاردن.
لكن الصحيفة نقلت عن مصدر سياسي اسرائيلي قوله انه لا يتوقع ان يؤدي دفع مشروع قناة البحرين الى تغيير القرار الاردني تجاه منطقتي الغمر والباقورة.
وقالت الصحيفة انه منذ اعلان ملك الاردن يبحث خبراء في اسرائيل آلية دفع مشروع قناة البحرين مثل مسار المشروع ومعابره.
وتعتقد اسرائيل بحسب الصحيفة ان مساعدة الاردن في حل ازمة المياه من شانه ان يخفف التوتر الحاصل بين عمان وتل ابيب.
ومشروع "قناة البحرين" مقترح لانشاء قناة (أنابيب وقناة ماء مالح) من البحر الأحمر إلى البحر الميت. ستمد القناة المياه الصالحة للشرب للأردن، إسرائيل والأراضي الفلسطينية، وتحقق توازن في مستوى الماء في البحر الميت وتولد الطاقة الكهربائية لدعم احتياجات الطاقة الخاصة بالمشروع. المشروع المقترح سوف يلعب دوراً هاماً في التعاون الاقتصادي بين الإسرائيليين والأردنيين والفلسطيين في البحر الميت، من خلال خطة وادي السلام.
يهدف المشروع إلى نقل المياه من البحر الأحمر إلى البحر الميت عن طريق أنابيب يصل إجمالي طولها إلى 192 كم.