الخميس: 13/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

حواتمة يلتقي السفير البابوي في دمشق ويحمله رسالة الى بابا الفاتيكان بنديكتوس السادس عشر

نشر بتاريخ: 16/10/2005 ( آخر تحديث: 16/10/2005 الساعة: 12:05 )
دمشق- معا- اجتمع نايف حواتمه الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وسفير الفاتيكان البابوي اليوم في دمشق.

وبحث حواتمه مخاطر التوسع الاستيطاني بين القدس وبيت لحم، وتمزيق الترابط بين الأماكن المقدسة المسيحية، ومخاطر الجدار العازل حول غلاف القدس على عزل الأماكن المقدسة الإسلامية، وفصل القدس عن الضفة الفلسطينية المحتلة.

ودعا حواتمة إلى تدخل الفاتيكان مع الدول الكبرى والمجتمع الدولي لوقف العمليات الاستيطانية التوسعية المذكورة.

واكد السفيرالبابوي تمسك الفاتيكان بقرارات الشرعية الدولية، ورفض تمزيق الترابط بين الأماكن المقدسة في القدس وبينها وبين بيت لحم.

وأكد تضامن الكنيسة الكاثوليكية في العالم (مليار و 200 مليون) مع حق الشعب الفلسطيني بدولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس، وحل مشكلة اللاجئين عملاً بالقرارات الدولية.

وحمل حواتمه السفير البابوي رسالة إلى بابا الفاتيكان بنديكتوس، وحيّا موقف البابا بالتضامن مع شعب فلسطين، والدعوة إلى إنهاء الاحتلال في فلسطين والعراق.